flag الولايات المتحدة الأمريكية

أسرار كمال الأجسام

أسرار كمال الأجسام هي عبارة عن مجموعة مفاتيح تتيح لك الحصول على نتائج أفضل ولكن بطرق مختصرة وأسرع وتوفر عليك الكثير من الوقت والعناء للحصول على نتائج مرضية بالنسبة لك.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

أهم أسرار كمال الاجسام

أسرار كمال الأجسام هي ملخص خبرات للمحترفين في هذه الرياضة والتي يصل إليها الرياضيين بعد المرور بعدد كبير من المواقف والمراحل والتجارب ليصل في النهاية إلى النقاط المهمة أو الفعالة في هذه الرياضة، لذلك معرفة هذه الأسرار أو يمكن أن نطلق عليها أساسيات كمال الأجسام يمكن أن يشكل فارق كبير في الوقت الذي تحتاج إليه للوصول إلى أهدافك.

1- أهمية التواصل الذهني والعضلي

التواصل الذهني والعضلي يعد من أهم أسرار التفوق في رياضة كمال الأجسام، قد تجد في بعض الأحيان لاعبين يقومون بنفس التمارين بشكل روتيني ومتكرر ولكن هناك لاعب تفوق بشكل ملحوظ، بعيدا على العوامل الوراثية يمكن أن يكون السبب في هذه الحالة هو التواصل الذهني والعضلي.

عند ممارسة أي تمرين لا تكون فقط في حاجة إلى تحريك الوزن والعد بالتكرارات المطلوبة فقط للانتهاء من التمرين ولكن يجب أن يكون هناك تواصل بين العقل والعضلة المستهدفة، الشعور بالعضلة التي تقوم أنت فعليا باستهدافها يضمن لك الحصول على نتيجة أفضل بأضعاف ولذلك خلال وقت التمرين يجب الابتعاد عن أي مشتتات تُبعد ذهنك عن التمرين وتقلل من معدلات تقدمك الرياضي.

2- جودة التكرارات أهم من عدد التكرارات

غالبا لا يقوم اللاعبين الجدد في كمال الأجسام إلا فقط بالاهتمام بعدد التكرارات الذي يقوله المدرب لهم بدون الاهتمام بجودة التكرار، تعني جودة التكرارات أن التكرار يجب أن يكون صحيح بنسبة كبيرة تتخطى 90% منذ نقطة البداية وحتى النهاية يجب أن تكون في المدى الحركي الصحيح للتمرين وأن تكون الحركة بطيئة نسبيا بقاعدة 3:1 والتي تعني أن الحركة الإيجابية تكون في ثانية والحركة السلبية في ثلاث ثواني وهنا تكون جودة التكرار لديك مرتفعة أي أن الاستفادة من التمرين مضاعفة بشكل ملحوظ.

3- ممارسة التمرين في وقت أقل بكثافة أعلى

مَن منا في بداية ممارسة رياضة كمال الأجسام لم يقضى أكثر من ساعتين داخل الجيم ظنا أن هذا هو الطريق للحصول على نتائج سريعة، لكن على العكس تماما يعلم كل المحترفين في كمال الأجسام أن الوقت الذهبي لممارسة التمرين هو 45 دقيقة فقط وذلك لأن هذا الوقت الذي يكون فيه التستوستيرون مرتفع ولكن بعد مرور هذا الوقت يبدأ هرمون الكورتيزول في الارتفاع والذي يكون له أثر سلبي على أي رياضي لأنه يسبب الهدم العضلي ويؤثر على نسب هرمونات النمو لديك بل ويزيد من فرصة تخزينك للدهون.

4- الاهتمام بعضلة القلب

عضلة القلب مثل كل عضلات الجسم يجب أن تعطي لها من وقتك للتمرين، يجب الاهتمام بشكل كافي بتمارين الكارديو أو التمارين الهوائية (الركض، صعود الدرج، ركوب الدراجة، نط الحبل) والتي لها فوائد عديدة للجسم وأيضا للبناء العضلي لأن القلب هو المسؤول عن كل شئ هو الذي ينقل الدم إلى كل العضلات والأعضاء الحيوية لذلك إن كان أقوى كانت نتائجك أفضل وأيضا زادت معدلات لياقتك البدنية وقدرتك على تحمل تمارين كمال الأجسام، يفضل ممارسة تمارين الكارديو من 3-4 أيام لمدة بين 20-30 دقيقة.

5- ضرورة التغذية الجيدة

مهما قمت بممارسة تمارين كمال الأجسام بشكل مثالي بدون التغذية الجيدة للجسم لن تحصل على النتائج التي تتوقعها، ما لا يعلمه البعض أن العضلات لا تنمو فعليا داخل صالة الجيم بل تنمو خلال الراحة وعلى مدار اليوم، في صالة التمارين الرياضية أنت تقوم بتمزيق العضلات لإعادة بنائها فيما بعد وهو الذي لن يتم إلا عن طريق مد الجسم بكل احتياجه اليومي سواء من السعرات الحرارية أو البروتين والدهون الصحية والكربوهيدرات وأيضا الفيتامينات والمعادن الهامة للجسم.

يمكنك حساب نسبة الماكروز المثالية لك (البروتين، الدهون الصحية، الكربوهيدرات) من خلال استخدام الحاسبة التالية:

حاسبة الكربوهيدرات والدهون والبروتين

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area