الولايات المتحدة الأمريكية

أضرار شرب الماء بكثرة (التسمم بالماء)

من المؤكد أنّك قد سمعت آلاف المرات بأنّه عندما يكون الجو حاراً، أو كنت تمارس الرياضة، فعليك بشرب الكثير من الماء حتى يبقى جسمك رطباً ولا تعاني من الجفاف، ولكن هل يمكن أن تكون الكمية الكبيرة من الماء شيء جيد؟
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

في بعضِ الحالات، قد يعتبر شرب كمية كبيرة من الماء خلال فترة قصيرة عادة خطرةً، حيث تجعل مستويات الصوديوم في جسمك تنخفض فجأةً بشدة، وتعاني من حالة نقص صوديوم الدم والتي تعدّ حالة خطرة وقاتلة أيضاً، وهي ما تعدى بحالة التسمم بالماء.

ما هو التسمّم بالماء؟

إذا شربت عبوةً من الماء بعد القيام بالتمارين الرياضية أو بسبب شعورك بالحر، فسيكون هذا أمراً عادياً، ولكن المشكلة هي في طريقة الشرب، أي في حال شربت الكمية الكبيرة من الماء بشكل سريع.

لا يصاب الشخص الطبيعي بحالة نقص الصوديوم أو التسمم بالماء إلا بعد شربه عدة ليترات من الماء دفعةً واحدة، وذلك لأنّ الكليتين يمكنهما أن تتخلصا فقط من حوالي نصف ليتر خلال ساعة، أي أنّك تشرب أكثر من قدرة كليتيك على القيام بعملية التصفية.

حاسبة الماء

أسباب التسمم بالماء

هذه الحالة تتعلق بمستويات الصوديوم في الجسم، حيث يلعب الصوديوم دوراً هاماً في تحقيق توازن السوائل داخل وحول الخلايا، وبالتالي فإنّ شرب كمية كبيرة من الماء سيؤدي إلى حدوث خلل في هذا التوازن، وبالتالي تدخل السوائل من دمك إلى داخل الخلايا مما يجعلها تنتفخ، وقد يحدث هذا الانتفاخ في الدماغ ويعد حالة خطرة تتطلب تدخل طبي سريع.

قد يحدث ذلك عند الأطفال الرضع، حيث يكون حجم جسمهم صغير جداً ولا يقدر أن يتحمّل كمية كبيرة من الماء، لذا يوصي الأطباء بأن يشرب الأطفال الحليب أكثر وليس الماء.

تتشابه أعراض نقص الصوديوم في الجسم مع أعراض النوبة القلبية، فقد تشعر بالحرارة والتعرق وألم في الرأس، وقد يحصل لديك غثيان وإسهال وإقياء.

فعندما ترى شخصاً بهذه الأعراض، يمكنك وضعه بشكل جانبي وفي مكان ظليل بعيداً عن الشمس، وحاول التحدث إليه، وعادة سيكون التحدث صعباً بالنسبة إليه، وهذا ما يميز التسمم بالماء عن حدوث تعب في القلب أو نوبة قلبية، ولكن على الأقل يمكنك أن تعرف مسبقاً بأنّ المريض قد شرب الكثير من الماء.

إذا لم يتم التحرّك والإسعاف بشكل سريع، فقد يحدث انتفاخ في الدماغ ونوبات صرع وقد يدخل الشخص في غيبوبة، لذا يجب التوجه لقسم الطوارئ والإسعاف بسرعة، وهناك يتم حقن المريض بكيس ملحي  يؤدي لتخفيف انتفاخ الخلايا وحل المشكلة.

النصائح والوقاية:

إن الطريقة الأمثل لمنع حدوث نقص صوديوم الدم هي أن تتأكّد بأنّك لا تشرب أكثر مما تتعرق، ولكن هذا قد يعد صعباً للقياس، لذا ينصح خبراء التغذية بأن تشرب حتى لا تشعر بعدها بالعطش ثم توقف.

أو يمكن مثلاً التأكد من لون البول عند الذهاب إلى الحمام، فإن كان لونُه غامقاً فهذا يعني أن جسمك يعاني من الجفاف ويجب أن تشرب الماء، ولكن إذا كان لونه شفافاً في عدة مرات من الدخول إلى الحمام فهذا يعني أنك تتبول الماء ولديك مشكلة.

يُنصح الرياضيين عادةً بتناول مشروبات الطاقة الرياضية بدلاً من الماء في حال كانوا سَيمارسون تمارين مجهدة، بسبب أنّ هذه المشروبات تحتوي على الصوديوم وغيره من الشوارد المعدنية، ولكن بطبيعة الحال تبقى مشكلة تناول أي سائل بكمية كبيرة وبشكل سريع سبباً لحدوث مشاكل صحية.

من يمارس الرياضة يجب أن يبقى جسمه رطباً، ولكن يجب أن يستمع لجسمه وما يطلب وألا يدفع إليه كمية كبيرة من السوائل دفعةً واحدةً.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area