flag الولايات المتحدة الأمريكية

أفضل مكمل غذائي لبناء العضلات وحرق الدهون

قد يكون من أصعب الأهداف التي يسعى إليها العديد من المتدربين هو بناء العضلات وحرق الدهون في نفس الوقت، فهل هناك مكمل غذائي يمكن أن يحقق هذه المعادلة؟.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

هل يمكن بناء العضلات وحرق الدهون في نفس الوقت؟

من أكثر الأسئلة الشائعة بين عدد كبير جدا من المتدربين هو إمكانية حرق الدهون مع بناء الكتلة العضلية، قد يكون من الصعب جدا بناء العضلات في حالة حرق الدهون لأن عملية بناء الكتلة العضلية تحتاج إلى فائض من السعرات الحرارية، وهو عكس ما يحدث لكي نخفض نسبة دهون الجسم وهو الالتزام بعجز من السعرات الحرارية، من الصعب جدا بناء العضلات مع عجز في السعرات الحرارية ولكن على الرغم من صعوبة الأمر فمازال من الممكن تحقيق هذه المعادلة.

هناك بالتأكيد مجموعة من المكملات الغذائية في نظامك الغذائي من الممكن أن تساعد في تحقيق معادلة بناء العضلات وحرق الدهون ومنها:

1- مكملات البروتين

قد يكون المكمل الأهم على الإطلاق لبناء العضلات وحرق الدهون هو مكمل البروتين، لكي تحقق هذه المعادلة يجب التركيز بنسبة كبيرة جدا على مدخولك اليومي من البروتين، لكي تستطيع بناء العضلات في نظام غذائي مخصص لحرق الدهون يجب أن ترفع من نسبة البروتين اليومية التي تتناولها سواء كانت من خلال الوجبات أو من خلال المكملات الغذائية.

يواجه بعض الأشخاص صعوبة في الحصول على احتياجهم اليومي من البروتين من خلال الأطعمة فقط، وفي هذه الحالة تكون الأولوية لاستخدام مكمل البروتين لكي يغطي احتياجك اليومي المناسب لك.

2- الفيتامينات المتعددة

تعتبر الفيتامينات المتعددة من أهم المكملات الغذائية التي يجب استخدامها في أنظمة حرق الدهون وبناء العضلات في نفس الوقت، وذلك لأن الجسم في أنظمة التخسيس يكون في حالة كبيرة جدا من العجز في عدة عناصر غذائية سواء كانت فيتامينات أو معادن، وبالتأكيد نقص الفيتامينات والمعادن في الجسم يؤثر على جميع العمليات الحيوية بما يشمل عملية بناء العضلات وحرق الدهون، لذلك من الجيد استخدام الفيتامينات المتعددة في نظامك الغذائي ويجب التركيز على فيتامين د والمغنيسيوم والحديد وفيتامين سي و فيتامين ب المركب بشكل خاص.

3- الكرياتين

قد يكون من أهم المكملات الغذائية التي ينصح باستخدامها، وذلك لكونه من العناصر التي من الصعب الحصول عليها من الطعام على عكس البروتين والفيتامينات والمعادن يعتبر الكرياتين هو الأصعب لكي تحصل عليه بشكل طبيعي من الطعام، يحتاج الجسم ما بين 3 جرام إلى 5 جرام يوميا من الكرياتين، بينما ينتج الكبد في جسم الأنسان واحد جرام فقط من الكرياتين، لذلك من الصعب أن يغطي الطعام نسبة احتياجك اليومي بشكل كامل من الكرياتين، وهو ما يجعله من المكملات الضرورية في نظامك الغذائي.

يمكن أن يساعد الكرياتين بشكل كبير جدا في تحقيق معادلة بناء العضلات وخفض نسبة الدهون، بسبب أن الكرياتين يساعد على زيادة معدلات النشاط والقوة البدنية خلال التمرين، وهو ما سوف تفقده غالبا في فترات التنشيف بسبب انخفاض عدد السعرات الحرارية، لذلك يمكن أن يحقق الكرياتين التوازن المطلوب للطاقة اللازمة لكي تقوم بممارسة التمارين الرياضية وحمل الأوزان المرتفعة في فترات التنشيف بشكل ناجح جدا، وبالتالي يمكنك بناء العضلات بشكل أفضل في فترات التنشيف.

4- الكارنتين

يعتبر الكارنتين من المواد الهامة جدا لإنتاج الطاقة في الجسم، وهو عنصر مشتق من الأحماض الأمينية ويلعب دور هام جدا في نقل الأحماض الدهنية إلى الميتاكوندريا لكي يتم حرقها للحصول على مصدر طاقة للجسم، لذلك يعتبر الكارنتين مهم جدا في فترات التخسيس وذلك لأنه أولا يحسن الأداء التدريبي ويساعد على استشفاء العضلات بشكل أسرع، ثانيا يساعد في حرق كميات أكبر من الدهون في فترات التخسيس، وبالتالي يساعد بشكل ملحوظ في عملية بناء العضلات وخفض نسبة الدهون.

مصدر الصور : Freepik.com

إعلان
خبير التغذية (محمود عزّت)
حاصل على شهادة المدرب الشخصي والتغذية الرياضية من ISSA
لفترة محدودة حتى اكتمال العدد
عروض على باقات التدريب الشخصي (تمرين + تغذية) حسب هدفك: تضحيم ، تنشيف ، نزول وزن
عدد لا محدود من الاستشارات على مدار الساعة حول تمرينك أو نظامك الغذائي
+966 50 864 0635 3 أشهر (900ر.س 650 ر.س) 6 أشهر (1800ر.س 1000 ر.س)
هذا إعلان مدفوع وليس خدمة مقدمة من موقع ArabianBodybuilding

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area