flag الولايات المتحدة الأمريكية

ألم العضلات بعد التمرين معلومات جديدة

الم العضلات من الأعراض الجانبية الشائعة للتمرين، هناك عدد كبير من الأشخاص لا يعرف ما هي الأسباب التي تؤدي إلى وجع أو ألم العضلات وما هو الفرق بين الألم العضلي الجيد وبين الألم العضلي الذي يمكن أن يكون إشارة إلى وجود إصابة.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

ما هي أسباب حدوث ألم العضلات بعد التمرين

أثناء ممارسة التمارين الرياضية يزيد الحمل على الجسم بشكل كامل والألياف العضلية والمفاصل، عند إضافه هذا الحمل على الألياف العضلية يحدث بها بعض التمزقات، وتعتبر هذه التمزقات هي الشيء المستهدف لدى الرياضيين وبالاخص لاعبي كمال الأجسام، بشكل رئيسي ممارسة تمارين المقاومة تركز على حدوث هذا الأمر وهو تمزق العضلات ووضعها تحت ضغط لأن هذا الذي يؤدي إلى نمو العضلات فيما بعد.

الم العضلات بعد التمرين وهو علامة طبيعية على انك تزيد في القوة وتكتسب المزيد من الألياف العضلية عن طريق عملية خلق البروتين أو بناء البروتين العضلي، والذي يحدث عن طريق إعادة بناء هذه الألياف التي تم وضعها تحت ضغط اثناء التمرين، في الغالب تظهر أعراض آلام العضلات في غضون 8 ساعات ويمكن ان تستمر حتى 24-48  ساعة.

الفرق بين الألم العضلي الطبيعي وبين الاصابة

يعتبر الألم العضلي هو شيء طبيعي يحدث بشكل متكرر للرياضيين بشكل عام في أي مستوى سواء كانوا المبتدئين أو المحترفين، ولكن لا يستطيع بعض المبتدئين معرفة الفرق بين الألم العضلي الطبيعي وبين الألم العضلي الذي يشير إلى وجود اصابه خطيره.

عندما يظهر الألم العضلي في نفس وقت ممارسة التمرين أو بعد الانتهاء من التمرين بشكل مباشر يكون في الغالب السبب هو التعرض للإصابات الرياضية، اما ان كان الألم كما ذكرنا سابقا يظهر بعد 8 ساعات أو خلال يوم أو يومين يعتبر حينها من الأمور الطبيعية التي تحدث للرياضيين بعد التمرين. 

علامات تشير إلى وجود إصابة

  1.  الشعور بألم شديد أثناء التمرين أو بعد التمرين مباشره غير محتمل.
  2.  عدم القدرة على تحريك مفصل في أي اتجاه طبيعي.
  3.  ظهور ورم في أي مكان في الجسم بعد الانتهاء من التمرين. 

ان كنت تشعر بألم غير طبيعي أثناء أو بعد التمرين مباشره يجب التوجه إلى طبيب مختص وعدم ممارسة أي نوع من الأنشطة البدنية التي تحتاج إلى حركة حتى استشارة الطبيب.

عدم الشعور بالألم بعد التمرين

 هناك مشكله مختلفه من الممكن ان تواجه بعض الأشخاص وهي عدم الشعور بالألم بعد التمرين من الأساس، في الغالب تحدث هذه المشكلة لمتوسطي المستوى والمتقدمين، أما عن المبتدئين فمن المؤكد أنهم سوف يواجهون قدر كبير من ألم العضلات في البداية بسبب ان الجسم غير معتاد بشكل كامل على ممارسة أي نوع من النشاط البدني، أما عن عدم الشعور بالألم بعد التمرين بالنسبة للأشخاص متوسطي المستوى أو المتقدمين يعود السبب إلى ان الجسم قد اعتاد على هذا النوع من النشاط البدني.

مع مرور الوقت يبدأ الجسم في محاولة الاعتياد على أي نشاط بدني تقوم به حتى الأوزان المستخدمة وأنواع التمارين الرياضية التي تقوم بتكرارها بشكل منتظم، عدم الشعور بالألم بعد التمرين قد يكون من المؤشرات التي تخبرك أنه قد حان الوقت لتغيير الروتين التدريبى الخاص بك لان جسمك أصبح في حالة اعتياد على التمرين ولن يستجيب وقد ترى بطئ في ظهور النتائج بشكل كبير.

كيفية تخفيف ألم العضلات بعد التمرين

ان كنت تشعر بألم غير مريح بعد التمرين هناك عدد من الطرق يمكن ان تخفف من هذا الألم ومنها:

  1. الحصول على الراحة المناسبة للجسم للاستشفاء بشكل جيد.
  2.  استخدام كمادات الثلج على العضلات المصابة بالألم.
  3.  الحصول على جلسة من التدليك في أماكن الألم.
  4.  يمكن استخدام بعض مضادات الالتهاب مثل الكريمات المخصصة للرياضيين لكن يجب التأكد من أنها مناسبة لك أو أنك لا تواجه أي مشكلة أو حساسية مع المادة الفعالة في هذه الأدوية، لذلك يفضل استشارة الطبيب قبل استخدام هذه المضادات للالتهابات.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area