الولايات المتحدة الأمريكية
صحتكم أولا: نظرا لانتشار جائحة الكورونا في العالم ننصحكم بعدم الإختلاط والإلتزام بالمنزل، نتمنى لكم ولأحبتكم وللعالم الصحة والعافية

أهم النصائح لخسارة الوزن بطريقة صحيحة

يرغب معظم الناس في حرق أكبر قدر ممكن من الدهون مع فقدان كميات ضئيلة من العضلات أو عدم فقدانها إطلاقاً، وستؤدي طرق إنقاص الوزن المختلفة إلى حرق عضلات جسمك بنسب مختلفة مما يؤثر على تركيبة الجسم النهائية.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

أثناء فقدان الوزن من المحتمل أن تفقد بعض أنسجة العضلات أثناء حرق الدهون، وهناك بعض النصائح التي قد تساعدك في خسارة الوزن بشكل أفضل دون التأثير على صحتك وكتلتك العضلية.

 

التحلي بالصبر

 

كلما حاولت فقدان وزنك بشكل أسرع زاد إحتمال فقدان الماء والعضلات أكثر من الدهون، فالأفضل هو أن تفقد كيلو واحداً إسبوعياً ثم تزيد الكمية بمرور الأسابيع حتى تحافظ على فقدانك للدهون مع المحافظة على وزنك بعد الإنتهاء من فقدان الدهون، وهذا يعني أنك يجب أن تتدرج في فقدانك للوزن ولا تخفض سعراتك الحرارية بمقدار كبير فجأة أو تمارس الرياضة بعنف في بداية المشوار.

 

فقدان الوزن ليس مجرد دايت

 

من الشائع أن يرغب الناس في خفض السعرات الحرارية فقط عندما يريدون فقدان الوزن، وبما أن التمرين يستغرق الكثير من الوقت والجهد فيرغب الكثير من الناس تجنب التمارين.

 ومع ذلك إذا لم تمارس التمارين الرياضية فستفقد العضلات وكذلك الدهون، وخاصة إذا كنت تأكل عدداً قليلاً من السعرات الحرارية أو تحاول إنقاص وزنك بسرعة كبيرة، ووفقًا لدراسة نشرت في أبريل 2015 من قبل Obesity Review فإن إضافة تمرينات النظام الغذائي منخفض السعرات الحرارية يمكن أن يساعد في الحفاظ على كتلتك العضلية خالية من الدهون.

 

الجمع بين التدريب والحمية الغذائية (الدايت)

 

يوصي معظم الخبراء بعمل مزيج الدايت والتمارين الرياضية من أجل إنقاص الوزن، ولا ينصح فقط بممارسة تمارين الكارديو للمساعدة في حرق السعرات الحرارية بسرعة أكبر، بل يوصى أيضاً بتدريبات المقاومة أو رفع الأثقال من أجل بناء كتلة العضلات، والمساعدة في منع فقدان العضلات إلى جانب الدهون، ويوصي الخبراء أن تتمرن إسبوعيا من 150 إلى 300 دقيقة.

وأولئك الذين يقومون بتدريبات الكارديو سوف يفقدون عضلات أقل من أولئك الذين يتناولون الغذاء الخالي من الدهون دون تمرين، طالما أن الخسارة الكلية في السعرات الحرارية متساوية ومع ذلك فإن أولئك الذين يضيفون تدريبات المقاومة كذلك يحافظون على معظم كتلة العضلات التي لديهم.

 

 وقود العضلات

 

أثناء ممارسة الرياضة يتكون وقود العضلات الرئيسي من الجلوكوز والدهون، ويتم توفير الجلوكوز بواسطة الكاربوهيدرات في نظامك الغذائي، وعند التمرين وتقوم العضلات بسحب الجلوكوز من مجرى الدم لديك وإستخدام الطاقة المخزنة في الخلايا الدهنية وفي الواقع يستخدم التمرين المنخفض الكثافة المزيد من مخازن الدهون، ومع زيادة مستوى نشاطك تقوم عضلاتك بسحب المزيد من الجلوكوز من مجرى الدم ونسبة أقل من الدهون من خلايا الدهون لديك.

وفي النهاية يعتقد الكثير من الناس أنه يجب عليهم ممارسة التمارين الرياضية بكثافة أكبر أثناء تدريبهم على تمارين الكارديو من أجل حرق الدهون، ولكن توجد بعض الدراسات التي تُظهر أن التدريب على فترات عالية الشدة (HIIT) قد يكون أفضل من التمارين المستمرة بمستوى منخفض إلى متوسط ​​لفقدان الدهون بشكل عام، وتلك الطريقة هي الأفضل من أجل فقدان الدهون سريعاً بدلاً من التمرين العادي.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area