الولايات المتحدة الأمريكية

أوقات تناول البروتين٫ أفضل وقت لشرب البروتين

يستخدم الناس مكملات البروتين لعدة أسباب، وأهمّها بهدف بناء العضلات أو خسارة الوزن والحفاظ على الصحة بشكل عام، ولكن يغفل بعض الأشخاص عن معرفة الوقت الأنسب لتناول مكملات البروتين تبعاً للهدف الذي يسعون لتحقيقه، وهذا ما سنوضحه في هذه المقالة.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

أهم مكملات البروتين

  • الواي بروتين: وهو بروتين يصنع من الحليب، ويحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية، ويتم امتصاصه بسرعة.
  • بروتين الكازين: وهو أيضاً بروتين يصنّع من الحليب، ويحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية، ولكن يتم امتصاصه ببطء، ولذلك يتم تناوله غالباً قبل النوم.
  • بروتين الصويا: وهو بروتين نباتي يحتوي جميع الأحماض الأمينية الأساسية، وله تأثيرات عديدة مفيدة للصحة.
  • بروتين البازلاء: وهو بروتين نباتي، ويحتوي على تراكيز منخفضة من الأحماض الأمينية غير الأساسية مثل السيستين والميثونين.
  • بروتين الأرز: وهو بروتين نباتي يحتوي تراكيز منخفضة من الحمض الأميني الأساسي "الليزين".
  • بروتين القنب: وهو بروتين نباتي يصنع من بذور القنب، ويحتوي على كميات عالية من الألياف وأحماض الأوميغا 6 الأوميغا 3 الأساسية، ولكنه يحتوي تراكيز منخفضة من الحمض الأميني الأساسي "الليزين"

حاسبة البروتين : حاجة الجسم من البروتين

حاسبة البروتين
 

الوقت الأفضل لتناول البروتين

يعتمد اختيار الوقت الأفضل لتناول البروتين حسب الغاية المرجوة من تناوله سواء لخسارة الوزن، أو بناء العضلات أو الحفاظ عليها.

1- تناول البروتين من أجل خسارة الوزن

إنَّ تناول الوجبات الغنية بالبروتين يسرع عملية الاستقلاب، كما أن شرب البروتين يؤدي إلى تثبيط الشهية وذلك من خلال تقليل تراكيز هرمون الجوع "الغريللين"، وزيادة تراكيز الهرمونات التي تقلل الشهية مثل الغلوكاغون، ولذلك فإن تناول وجبة بروتينية خفيفة بين الوجبات الرئيسية يؤدي لتناول سعرات حرارية أقل لاحقاً خلال اليوم، وبالتالي للحصول على فوائد مكملات البروتين بهدف خسارة الوزن ينصح بتناولها بين الوجبات خلال اليوم.

2- شرب البروتين من أجل بناء العضلات

يحتاج الرياضي الذي يرغب ببناء العضلات إلى استهلاك بروتين بكميات أكبر مما يتم تحطيمه من البروتين في الجسم خاصة خلال تمارين المقاومة ورفع الأثقال، أما الوقت الأنسب لتناول البروتين من أجل بناء العضلات مازال محط جدل.

ينصح مدربي كمال الأجسام عادة بتناول مكملات البروتين بعد حوالي 15-60 دقيقة من ممارسة التمرين، ويعرف هذا الفاصل الزمني باسم "نافذة البناء" حيث يعد الوقت الأفضل لتعويض معظم العناصر الغذائية التي تم استهلاكها خلال التمرين ومن بينها البروتين، ووفقاً للمنظمة الدولية للتغذية الرياضية يعتبر استهلاك البروتين في أي وقت خلال مدة ساعتين بعد انتهاء التمرين مثالياً من أجل بناء الكتلة العضلية.

بالنسبة لمن يمارس تمارين المقاومة ورفع الأثقال، وتقول بعض الأبحاث أنَّ استهلاكهم لكمية كافية من البروتين أهم من وقت تناوله، وبالنسبة للأشخاص الذين يتدربون على معدة فارغة قبل الفطور مثلاً، يُنصح بأن يتناولون البروتين بعد التمرين مباشرة.

3- تناول البروتين من أجل الحفاظ على الكتلة العضلية

إن الحفاظ على الكتلة العضلية أمر هام جداً خاصة مع تقدم العمر، حيث يخسر الإنسان 3-8% من الكتلة العضلية كل عشر سنوات بعد عمر الثلاثين، وهذا الخسارة تزيد فرصة حدوث الكسور وقلة العيش لفترة أطول.

من أجل ذلك ينصح الباحثين ومع التقدم بالعمر بضرورة تناول 25-30 غ من البروتين في كل وجبة، وخاصة في وجبتي الفطور والعشاء.

4- من أجل الاستشفاء العضلي

عند القيام بتمارين التحمل ينصح بمزج البروتين مع مصدر من الكربوهيدرات وتناولها خلال وبعد التمرين، وهذا يحسن الأداء الرياضي، ويعزز الاستشفاء العضلي ويقلل الألم بعد التمرين.

5- تناول البروتين قبل النوم

أشارت عدة دراسات أن تناول البروتين قبل النوم يعتبر وسيلة فعالة لتعزيز بناء العضلات والتأقلم مع التمارين بسبب أن استهلاك البروتين قبل النوم يسمح هضمه وامتصاصه بشكل فعال مما يزيد من توافر البروتين ويساعد استشفاء العضلات طوال الليل.

ينصح بتناول 40 غ من البروتين قبل النوم، وتحديداً بروتين الكازين لأنه بطيء الامتصاص سواء بشكل مكملات أو من مصادره الغذائية مثل اللبن والجبنة.

نشير في الختام أنه باتباع التعليمات الخاصة بتناول مكملات البروتين يتم الحصول على الفائدة المرجوة من استخدامها، ويعد الوقت الامثل لتناول المكمل من أهم هذه التعليمات والتي يجب الالتزام بها من أجل تحقيق الهدف الرياضي الذي يسعى إليه الشخص.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area