الولايات المتحدة الأمريكية

اهمية يوم الراحة بالنسبة للاعب كمال الأجسام

القيام بالتمارين الرياضية والحصول على التغذية المناسبة لا تعتبر وحدها كافية للاعب كمال الأجسام من اجل الحصول على الضخامة العضلية إذا لم يقم بإعطاء العضلات الوقت الكافي للإستشفاء والراحة، في هذا المقال سوف نتحدث عن أهمية الراحة وفوائدها للاعب كمال الأجسام
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

يستطيع الأشخاص الذين يرفعون الأثقال ويؤدون تمارين كمال الأجسام الأخرى منع الفقدان التدريجي لكتلة العضلات التي تُفقد أثناء تقدم العمر ويقللون المخاطر التي تحدث أثناء تقدم السن مثل الوهن والضعف، وتُقدِم تمارين كمال الأجسام مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية التي ليس من السهل إحصائها بما في ذلك مخاطر أقل لأوجاع الظهر التي تحدث مع تقدم العمر، وعلى الرغم من هذا  فإن بذل مجهود عنيف بعضلاتك يقلل كثيرًا من زيادة الكتلة العضلية ويمكن أن يسبب تدهورًا صحياً لديك إذا لم تُعطي جسمك وقت كافي للراحة من هذه التمارين الشاقة وإذا ما أمددت عضلاتك بالغذاء المناسب لها، ونحن معك اليوم كي نوضح لك أهمية يوم الراحة خلال أسبوع التدريب.

أولاً ما هي فائدة كمال الأجسام لصحتك؟

معظم النشاط البدني يفيد صحتك العامة ولكن الأشخاص الذين يؤدون تمارين كمال الأجسام بإنتظام وتمرينات القوة يكتسبون العضلات ويحسنون من قوة عظامهم  بشكل خاص عن باقي الرياضيين، وتساعدك قوة العظام على تحسين توازنك ومظهرك العام وصعوبة تعرض عظامك للكسر، وغير هذا فإن العضلات المشدودة المتناسقة تجعلك لائق بدنياً بشكل كبير، وكذلك أيضاً يساهم هذا في التخلص من الدهون المتراكمة لديك، وتمارين الأوزان أيضاً لها أهمية كبيرة على الصحة العامة فهي تقلل من خطر التعرض للاكتئاب ومرض السكري وحتى التهاب المفاصل.

والآن ما هي أهمية الراحة للاعب كمال الأجسام؟

الراحة من أهم ما تفعل كي تُسرع من عملية بناء العضلات لديك،  فذكرت مؤسسة كليفاند كلينيك أن أحد أكثر أخطاء كمال الأجسام شيوعًا هو الفشل في توفير وقت راحة كافٍ للعضلات بعد التمارين، حيث أن عضلاتك تحتاج إلى فترات من الراحة كي تستعيد قواها ويتم بناء الألياف التي تم تمزيقها خلال التمرين بشكل أقوى وحجم أضخم.

يجب إعطاء كل عضلة من عضلاتك الرئيسية الوقت الكافي لإستشفائها حسب حجم العضلة وحِدَّة التمرين الذي تعرضت له العضلة، فمثلاً العضلات الصغيرة مثل عضلات الذراع تحتاج إلى يومين من أجل الاستشفاء، أما العضلات الكبيرة مثل عضلات الرِجِل والظهر قد تحتاج إلى 5 ايام من أجل الاستشفاء، بينما العضلات متوسطة الحجم مثل الصدر فثلاثة أيام كافية لها حتى تتعافى.

وبما أنك تتمرن طوال الإسبوع وجسمك في حاجة دائمة للتغذية، فيجب عليك أن تأخذ يوم أو يومين من الراحة التامة من أي تمرين وذلك كي تعطي جسمك فرصة للتعافي، ويجب أن توفر له الإحتياجات المثلى من البروتين وغيرها من المغذيات، وأيضاً عليك بإتباع نظام تدريبي أسبوعي يوفر الراحة المناسبة لعضلاتك فأنا شخصياً أفضل الجدول الآتي:

  • اليوم الأول: كتف وباي
  • اليوم الثاني: ظهر وتراي 
  • اليوم الثالث: راحة
  • اليوم الرابع: صدر
  • اليوم الخامس: ذراع كامل
  • اليوم السادس: الرِجِل كاملة
  • اليوم السابع: راحة

ويفضل أن تستشِر طبيبك قبل البدء في ممارسة تمارين كمال الأجسام لضمان رفع كتلتك العضلية خاصة إذا كنت تعاني من مرض في القلب، ولا تنسى أن تخصص في جدولك الأسبوعي يوم أو يومين للتمارين الهوائية مثل كرة السلة أو ركوب الدراجة أو أي من تمارين الكارديو التي تساعد القلب والأوعية الدموية وتزيد من قوة التحمل لديك وتساعدك في الوقاية من السرطان وغيرها من الأمراض.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area