الولايات المتحدة الأمريكية

فوائد بياض البيض للعضلات

تحتاج العضلات إلى الأحماض الأمينية الموجودة في المصادر البروتينية لإصلاح أنسجتها المتأذية وإعادة بناء نسج جديدة، وإنَّ اعتمادَ بياض البيض كمصدر للبروتين في نظامك الغذائي يعدّ طريقةً غير مكلفة وملائمة للحفاظ على النسيج العضلي، فما دور بياض البيض في بناء ال
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

مكونات بياض البيض

يتكون بياض البيض أو (الألبومين) من 90% ماء و 10% بروتين، ويحتوي على نسبة من الدهون والسكريات تكاد تكون معدومة، كما يعد خالياً من الكوليسترول، وبالتالي يعتبرُ مصدراً جيداً للبروتين عند مرضى ارتفاع الكوليسترول والشحوم.

يحتوي بياض البيض على 40 نوع مختلف من البروتينات، وأهمها "الأوفا ألبومين" والذي يشكل نسبة 55% من البروتين فيه، وكذلك بروتين "الأوفا ترانسفيرين" والذي يعد بروتيناً رابطاً لعنصر الحديد، وله خصائص مضادة للميكروبات.

وبالإضافة للبروتينات، تتواجد الأحماض الأمينية  المتفرعة السلسلة BCAAs في بياض البيض مما يجعله مصدراً للبروتين الكامل، وهي أحماض أساسية لا يستطيع الجسم صنعها، وأهمها اللوسين والإيزولوسين والفالين والتي تعد حجر الأساس في بناء البروتين في العضلات وزيادة نموها.

يعد بياض البيض مادة قليلة بالسعرات الحرارية، فقد وجد أن بياض بيضة كبيرة الحجم (33 غ) تحتوي فقط 16 كالوري مع 3.6 غ من البروتين، بالإضافة إلى كمية قليلة من الدهون تعادل 0.1 غ، وكمية قليلة من السكريات تعادل 0.2 غ بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات والأملاح المعدنية المفيدة لصحة الجسم.

بياض البيض وبناء العضلات

يعد الحمض الأميني اللوسين المسؤول الأول عن تحريض عملية بناء البروتين في العضلات، ويتواجد في بياض البيض بنسبة 9% وهي أعلى نسبة له مقارنة ببقية مصادره الغذائية. 

كما يساعد بياض البيض الجسم على إنتاج الأحماض الأمينية الأخرى غير الأساسية مثل الجلوتامين والأرجينين، وهي أحماض أمينية تلعب دوراً هاماً في زيادة نمو العضلات وبنائها.

يتميز بروتين بياض البيض أنه يتفكك في الجسم بسرعة، مما يرفع من تركيز الأحماض الأمينية في البلازما بسرعة، وبما أن خلايا العضلات حساسة للتغيرات التي تحدث في التراكيز البلازمية للأحماض الأمينية، فإن هذا الارتفاع السريع في تركيزها يحفز الاستجابة البنائية للبروتين في العضلات. 

وننوّه إلى أنّه عندما تستهلك البروتين الصحيح في الوقت المناسب، ستكسب عضلاتك القوة، لأنها ستحصل على ما تريده لإصلاح نفسها وإعادة بناء أنسجتها المتأذية، فمثلاً لو أنت شخصاً رياضياَ وتمارس تماريناَ شديدةَ القوة، فإنّ هذه التمارين ستجعل عضلاتك تتعب، وهنا يعد استهلاك البروتين الكامل كبياض البيض خلال 30 دقيقة من انتهاء التمرين توقيتاً مثالياً، حيث سيساعد ذلك على إصلاح النسيج العضلي بشكل أسرع، وينتج لديك عضلات أقوى ستكون جاهزة لتحمل المزيد من التمارين.

فوائد أخرى لبياض البيض

بالإضافةِ إلى التأثيرات الإيجابية التي يمنحها بياض البيض للعضلات، فله فوائد أخرى في الجسم، حيث يقلل من خطر الإصابة بالتصلب الشرياني، كما يعد غذاءً جيداً للحوامل، ويمنح الشعور بالشبع بعد تناوله، ويمكن استخدامه كبديل عن السكر.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area