flag الولايات المتحدة الأمريكية

كيف تساعدك البروبيوتيك في التخلص من الكرش والوزن

البروبيوتيك هي نوع من الكائنات الحية الدقيقة لها فوائد صحية عديدة فقد تعمل البروبيوتيك على تحسين وظائف المناعة وصحة الجهاز الهضمي والقلب، وتشير العديد من الدراسات أن تناول البروبيوتيك يمكن أن يساعدك في إنقاص الوزن ودهون البطن، كيف؟
2 دقائق قراءة
شارك المقال على :

تأثير ميكروبيوم الأمعاء على تنظيم وزن الجسم

توجد المئات من الكائنات الحية الدقيقة في الجهاز الهضمي، والغالبية العظمى من هذه البكتيريا مفيدة وتنتج العناصر الغذائية الهامة ومنها فيتامين ك وبعض فيتامينات ب، كما أنها تساعد على تكسير الألياف التي لا يستطيع الجسم هضمها وتحويلها إلى أحماض دهنية مفيدة، وهناك نوعان رئيسيان من البكتيريا النافعة في الأمعاء وهما: الجرثوميات، والفايرميكوتس، وتنظيم وزن الجسم مرتبط بتوازن كلاً من هذين النوعين، ووجدت الدراسات التي أجريت أن الأشخاص الذين لهم وزن معتدل تكون نسبة بكتيريا الأمعاء لديهم مختلفة عن أولئك الذين يعانون من السمنة، فالأشخاص المصابون بالسمنة غالباً ما تكون لديهم بكتيريا الأمعاء غير متزنة.

تأثير البروبيوتيك على وزن الجسم

الطريقة التي تعمل بها البروبيوتيك لكي تؤثر على نسبة الدهون والكرش غير مفهومة جيداً حتى الآن، ولكن بشكل عام تؤثر البروبيوتيك على الشهية وإستخدام الطاقة في الجسم من خلال إنتاج 

الأسيتات و البروبيونات والأحماض الدهنية قصيرة السلسلة، ويُعتقد أن بعض أنواع البروبيوتيك قد تمنع امتصاص الدهون الغذائية الضارة في الأمعاء، مما يجعل الجسم يمتص كميات أقل من السعرات الحرارية من الأطعمة التي يتم تناولها على مدار اليوم.

البروبيوتيك وهرمونات تنظيم الشهية

قد يساعد تناول البروبيوتيك على إفراز هرمونات تقليل الشهية والتي قد تساعد على كبح شهيتك، كما أن هذه الهرمونات لها علاقة بحرق الدهون والسعرات الحرارية في الجسم، كما أن البروبيوتيك تعمل على زيادة مستويات البروتينات المُنظمة للدهون مثل البروتين الشبيه بالأنجيوبويتين4 مما قد يساعد على تقليل تراكم الدهون في الجسم بفاعلية عالية.

تأثير تناول البروبيوتيك على إنقاص الوزن والتخلص من دهون البطن

تشير الدراسات إلى أن تناول البروبيوتيك يساعد على فقدان الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة، في إحدى الدراسات ساعد تناول الزبادي الذي يحتوي على Lactobacillus fermentum إلى تقليل الدهون في الجسم بنسبة 4-3% على مدار 6 أسابيع، وهناك دراسة أخرى تمت على تناول البروبيوتيك من نوع Lactobacillus gasseri لمدة 12 أسبوع ووجدت هذه الدراسة استجابة جيدة من حيث فقدان الوزن والدهون حول الأعضاء ودهون البطن ومحيط الخصر.

البروبيوتيك تمنع زيادة الوزن

التخلص من الوزن ليس الطريقة الوحيدة لمحاربة السمنة فقد يكون منع زيادة الوزن أمر مرغوب فيه لمحاربة السمنة، وتشير الدراسات أن تناول البروبيوتيك يساعد على خفض معدلات إكتساب الدهون في الجسم وتقلل من فرصة زيادة الوزن بفاعلية عالية رغم تناول المشاركين في الدراسة كميات عالية من السعرات الحرارية.

تناول البروبيوتيك له العديد من الفوائد الصحية الأخرى

تناول كميات كافية من البروبيوتيك بشكل يومي له العديد من الفوائد الصحية غير نقصان الوزن ومنها التخلص من الإكتئاب وتحسين المزاج وقد تساعد في خفض نسبة الكوليسترول الضار مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، وتقلل البروبيوتيك من خطر الإلتهاب وتساعد على مكافحة القلق والإجهاد.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area