flag الولايات المتحدة الأمريكية

ما هي البروتينات وانواعها؟

يحتاج الجسم وكل العمليات الحيوية البروتين لأداء كل الوظائف الخلوية بشكل مثالي، سواء لبناء العضلات أو الأنسجة المختلفة في الجسم يظل البروتين ضروري ولكن هناك أنواع مختلفة من البروتين يجب التعرف عليها والتعرف الفرق بينها وما هو أفضلها للجسم.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

ما هي البروتينات؟

البروتين هو عبارة عن عدة مركبات معا أو أحماض أمينية والتي تندمج معا لتكون لنا البروتين بالمعنى المعروف، هناك نوعان رئيسيان من البروتينات هما البروتين كامل الأحماض الأمينية والبروتين الغير كامل، يتم التفرقة بين نوعين البروتين من ناحية الأحماض الأمينية كون جزء منها أحماض أساسية وجزء آخر غير أساسية ونجد هنا الفرق الأول بين أنواع البروتين.

ما هي أنواع الأحماض الأمينية المكونة للبروتين؟

هناك عدة تصنيفات للبروتين وأولها هو أنواع تحتوي على بروتين كامل الأحماض الأمينية والنوع الآخر الذي يحتوي على النوع الغير كامل وأيضا من ناحية سرعة الامتصاص.

الأحماض الأمينية الأساسية

الأحماض الأساسية هي الأحماض التي لا يستطيع الجسم إنتاجها بسهولة وتحتاج إلى تناول مصدر يحتوي عليها لمد الجسم باحتياجه اليومي، على سبيل المثال تحتوي كل المصادر الحيوانية من البروتين مثل (اللحم، الدجاج، البيض، مشتقات الألبان، الأسماك) على كافة الأحماض الأمينية الضرورية المكونة للبروتين الكامل وهم تسعة أحماض أمينية، أي نقص في عدد هذه الأحماض يجعل من البروتين غير كامل أو غير كافي للجسم لتكوين البروتين عالي الجودة.

الأحماض الأمينية الغير أساسية

هي الأحماض الأمينية التي يقوم الجسم بصنعها بدون الحاجة إلى تناول مصدر يحتوي عليها على الرغم من وفرتها بشكل كبير سواء في المصادر الحيوانية أو النباتية، لا تشكل الأحماض الغير أساسية فرق كبير إلا في حالة أن كان الجسم يواجه مرض أو حالة تسبب نقص في هذا الحمض أو عدم قدرة الجسم على خلقه وهنا يطلق عليه حمض شبه أساسي وحينها يتم وصف علاج أو مكمل غذائي يحتوي على هذا النوع من الحمض الأميني الذي لا يستطيع الجسم صنعه.

الفرق بين البروتين الكامل والغير كامل

كما ذكرنا في السابق البروتين الكامل هو الذي يحتوي على التسعة أحماض أمينية أما غن كان هناك أي نقص يصبح غير كامل، يمكن الحصول على البروتين الكامل بسهولة من المصادر الحيوانية، أما بالنسبة للمصادر النباتية على الأغلب لا تحتوي على التسع أحماض بشكل كامل أو بنسب قليلة جدا لا تناسب حاجة الجسم إلا أنواع معينة مثل فول الصويا والكينوا.

البروتين سريع الامتصاص و بطئ الامتصاص

أحد الفروقات التي يمكن أن نذكرها مع  أنواع البروتين هي سرعة امتصاص البروتين، يمكن أن نضع نوعين رئيسين هنا هما النوع البطئ في الامتصاص وهو النوع الذي يحتاج إلى وقت طويل لكي يقوم الجسم بعملية هضمه وتفكيكه إلى أحماض أمينية ومواد قابلة الهضم لنقلها إلى الخلايا، أحيانا تحتاج الأنواع بطيئة الامتصاص من البروتين إلى ما يزيد عن ثلاث ساعات لكي يتم هضمه بشكل كامل مثل لحم الضأن والجبن القريش.

أما عن البروتين سريع الامتصاص هو الذي يقوم الجسم بهضمه بشكل سريع جدا في خلال ساعة أو ساعة ونصف وبالتالي يتم نقل المغذيات بشكل سريع إلى خلايا الجسم، ويتواجد هذا النوع من البروتين في بياض البيض والبازلاء وأيضا مساحيق البروتين مثل مكملات البروتين المعزول.

أفضل أنواع البروتين للجسم

على الرغم من أن أنواع البروتين الكامل هي الأفضل ولكن يجب دائما التنويع بين كافة مصادر وأنواع البروتين سواء البروتين النباتي أو الحيواني لتحقيق أقصى استفادة ممكنة للجسم، يختلف احتياج الجسم من شخص لآخر ويمكن حساب نسبة احتياجك اليومي من خلال الحاسبة التالية:

حاسبة البروتين

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area