flag الولايات المتحدة الأمريكية

ما هي العضلات التي يقويها تمرين الجري

أثناء تمارين الجري أو الركض السريع فانك تستخدم مجموعة متنوعة وكبيرة من العضلات، وكلها قد تنمو بشكل ملحوظ بسبب الجري فقط حتى ولو لم تتضخم بشكل ملحوظ. فما هي العضلات التي تتحرك عند الجري السريع؟
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

الجري يعتبر من أكثر تمارين الكارديو شهرة ويعتبر الجري من التمارين المؤثرة بشكل كبير على القلب وزيادة الأداء الرياضي بشكل عام، وهو أيضاً من التمارين التي تساعد في تقوية عضلات الساق بشكل فعال وملحوظ ونحن معك اليوم لنساعدك في معرفة العضلات التي يعمل تمرين الجري على تقويتها.

عضلات السمانة وأسفل القدم

عندما تضغط على الأرض فإن الكاحل يتمدد وهذه الحركة يطلق عليها الإنثناء الأخمصي، والذي يعمل على تقوية عضلات السمانة وأسفل القدم حيث ترتبط هذه العضلات بعظام الكعب عبر وتر العرقوب أو وتر أخيل، وعندما تعود قدمك للأرض مرة أخرى لتتجهز للخطوة للخطوة التالية فإنك تعمل على سحب أصابع القدم لأعلى والتي تساهم في تشغيل عضلات الجزء الأمامي من قصبة الساق.

أوتار الركبة والعضلة الأمامية للساق

حركة ثني وسحب الساق للخلف من أجل دفع الجسم للأمام أثناء الجري تعمل على تقوية أوتار الركبة حيث تقع أوتار الركبة في الجزء الخلفي من الفخذ والتي تعمل بجانب عضلات الفخذ من أجل دعم حركتك في دفع نفسك للأمام، حيث أن ثني ركبتك مرتبط بعضلات الفخذ الأمامية خاصة عن هبوط الساق على الأرض مرة أخرى وهي منثنية والتي تعمل على تمرين هذه العضلات والأوتار بشكل جيد جداً.

عضلات الأرداف والورك

حركة مد الساق للخلف التي تحدث بشكل طبيعي أثناء الجري تعمل على تقوية عضلات الورك بشكل كبير وتقلل من حجم الأرداف وتقويها، وكلما زاد تمدد الورك زاد العمل الذي تؤديه عضلات الأرداف وأوتار الركبة، والجري السريع يبني هذه العضلات أكثر من الجري العادي، وبشكل عام تمرين الجري يعتبر من التمارين القوية التي تقوية عضلات الأرداف وتساهم في شدها وتغيير المظهر المترهل.

عضلات الفخذ الداخلية والخارجية

أثناء الجري فإنك تحويل تثبيت ركبتيك ومنع سقوطها للخارج أو الداخل وهذه الحركة تعمل على تقوية عضلات الفخذ الداخلية والخارجية، كما أن العضلات تعمل بشكل متوازن ومتساوي وبالتالي تحافظ على تناسق قوة عضلات بشكل أفضل.

المحافظة على توازن الجسم

أثناء الجري فإن جسمك يحاول أن يحافظ على التوازن قدر الإمكان وبالتالي فإن هناك مجموعة متنوعة من العضلات التي تعمل لأداء هذه المهمة، ومن أهم هذه العضلات عضلات منتصف البطن وعضلات البطن السفلية وعضلات البطن الجانبية وعضلات القلب وإذا كنت تجري على أسطح غير مستوية فإن هذه العضلات تعمل بكفاءة أكبر، تمرين الجري يعمل على تقوية هذه العضلات بشكل ملحوظ وأكثر فاعلية وبالتالي فإن الجري على أسطح غير مستوية يعتبر من التمارين القوية التي تساهم في تقوية الجسم أكثر من الأسطح المستوية.

حركات الكتف أثناء الجري

الجزء العلوي من الجسم يتحرك بشكل أساسي أثناء الجري وتأتي معظم هذه الحركة من الكتفين حيث أن الكتف يتأرجح للأمام بمساعدة العضلة الأمامية  في الكتف أما إطالة الذراع للخلف تحدث بمساعدة عضلات الظهر العريضة وعضلات الكتف الخلفية، ولكن هذه الحركات لا تعمل على تقوية عضلات الجزء العلوي من الجسم بشكل ملحوظ على عكس الجزء السفلي من الجسم لذلك فإن الجري غير مناسب لتغيير شكل هذه العضلات.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area