flag الولايات المتحدة الأمريكية

ما هي تمارين التبريد وفوائدها

تمارين التبريد هي أحد أنواع التمارين الرياضية التي يتم ممارستها بعد الانتهاء من التمرين الرئيسي، هناك عدد كبير من المتدربين يمكن أن يهمل أداء تمارين التبريد دون النظر إلى فوائدها واهميتها للجسم.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

ما هي تمارين التبريد وفوائدها؟

تمارين التبريد هي مجموعة من التمارين الرياضية الخفيفة التي يخصص لها وقت بعد الانتهاء من التمرين الرئيسي، تهدف هذه التمرين إلى تهدئة أو تبريد الجسم للعودة إلى معدل ضغط الدم الطبيعي والاسترخاء، يمكن تلخيص أهم فوائد تمارين التبريد في النقاط التالية:

الشعور بالاسترخاء والراحة بعد الانتهاء من التمرين

عقب الانتهاء من التمرين يكون الجسم في حالة من الاشتعال أو التهيج نتيجة المجهود الشاق، ببساطة يمكن لتمارين التبريد أن تجعلك تشعر بشعور أفضل والهدوء والاسترخاء بعد التمرين كما أنها تقلل من إحساس الألم أن وجد بعد الانتهاء من النشاط البدني المرتفع.

عودة معدل نبضات القلب للمعدل الطبيعي

خلال ممارسة تمارين المقاومة أو تمارين الكارديو ترتفع معدلات نبض القلب إلى درجة اعلى من المعدل الطبيعي، من المهم بعد الانتهاء من النشاط الرياضي مساعدة الجسم على عودة معدل النبض إلى الوضع العادي أو وضع الراحة، تساعد تمارين التبريد على تهدئة الجسم لكي يكون جاهز للعودة إلى معدل النبض الطبيعي، وفعليا خلال أداء الحركات الخفيفة للتبريد تعود نبضات القلب إلى معدلها الطبيعي في أوقات الراحة.

تحسين وتهدئة التنفس

كلما زاد معدل الجهد المبذول خلال التمرين كلما زادت قوة وعمق التنفس لديك، لا يجب أن يكون معدل وقوة التنفس بهذه الدرجة طوال الوقت بمجرد الانتهاء من ممارسة التمارين الرئيسية يجب مساعدة الجسم على الشعور بالاسترخاء والراحة لكي يعود معدل التنفس إلى وضعه الطبيعي المنخفض.

يقلل من فرص التعرض للإصابات

تمارين التهدئة مثلها مثل تمارين التسخين قبل البدء في ممارسة التمارين، تساعد تمارين التهدئة والتبريد بعد التمرين في الحد من التعرض للإصابات، هناك بعض أنواع الإصابات الشائعة بين الرياضيين مثل الالتواء أو الاجهاد العضلي والتي قد تحدث في أوتار الركبة أو الكتف أو الفخذ، لذلك بعد الانتهاء من التمرين يجب التركيز على تبريد الأجزاء التي تم تمرينها بشدة خلال وقت التمرين الرئيسي لكي تشعر بالاسترخاء وتقلل من فرصة حدوث إصابات أو الم.

زيادة مرونة الجسم

من أفضل الأسباب التي تدفعك لكي تقوم بممارسة تمارين التبريد بعد الانتهاء من التمرين هو أنها تساعد على زيادة مرونة الجسم بشكل فعال ومثالي، إلى جانب أنها تحمي المفاصل والأربطة والألياف العضلية من الإصابات إلا أنه أيضا مع مرور الوقت يمكن أن يكون لها أثر إيجابي على قوة مرونة الجسم.

الوقت المناسب لأداء تمارين التبريد

دائما يجب ممارسة تمارين التبريد بعد الانتهاء من ممارسة التمارين الرئيسية على الفور وهي عبارة عن مجموعة حركات خفيفة تستهدف الجسم بشكل عام والجزء المستهدف خلال التمرين بشكل خاص، يفضل ممارسة تمارين التبريد لمدة ما بين 3-10 دقائق.

أنواع تمارين التبريد للجسم

هناك أنواع وأشكال مختلفة من التمارين الفعالة لتبريد الجسم ومنها:

المشي في المكان الخفيف

من أسهل الطرق التي يمكن بها تبريد الجسم هو المشي في المكان أو على جهاز الركض ولكن على سرعة منخفضة للغاية تكاد تتحرك ببطء، يمكنك المشي لمدة 3-5 دقائق فقط مع إبطاء السرعة بشكل تدريجي إلى أقصى حد حتى تشعر بالهدوء والاسترخاء بشكل كامل.

شد عضلات الفخذ

من التمارين التي تساعد على تبريد الأرجل البسيطة، تعتمد على الوقوف بمستوى عرض الكتفين ورفع قدم واحدة لاعلى ومحاولة لمس مشط القدم المؤخرة وشد الساق لاعلى ومحاولة مد الألياف والاربطة والتبديل بين القدمين.

شد الذراعين فوق الرأس

تعتمد هذه الطريقة للتبريد على رفع كلا ذراعيك فوق رأسك وشدهما معا لاعلى وعلى الجانبين حتى تشعر بتمدد كافي، إلى جانب لف الذراعين على جانبيك بشكل دائري وخفيف.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area