flag الولايات المتحدة الأمريكية

ما هي فوائد التسخينات

التسخينات أو الإحماء واحد من أهم الخطوات الرئيسية التي ينصح دائما بالالتزام بها قبل أداء أي نوع من النشاط الرياضي ولا ينصح دائما بتجاوز التسخينات الرئيسية قبل التمرين، فما هو الذي يجعل من تمارين التسخين قبل التمرين مهمة؟.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

1- زيادة المرونة خلال ممارسة التمارين

ممارسة تمارين الإحماء والتسخينات الرئيسية قبل أداء أي نوع من النشاط البدني العنيف هو ممارسة صحية للاستعداد بشكل مثالي لممارسة التمارين بفاعلية أكبر، ممارسة التسخينات قبل التمرين تعمل على تحسين حركة الدورة الدموية وزيادة كمية الدم التي تصل إلى العضلات وبالتالي تكون في حالة استعداد أفضل ومرونة لأداء أي نوع من الأنشطة، يمكن أن تتأثر عضلاتك بشكل كبير أن لم تكن تصلها دماء أو دافئة بالشكل المناسب.

2- زيادة درجة حرارة الجسم بالتدريج خلال التسخين

كلما بدأ الجسم في مرحلة التسخين تشعر بزيادة حرارة الجسم ببطء حتى تصل إلى درجة الحرارة المطلوبة لأداء التمرين على أفضل شكل، عندما ترتفع درجة حرارة الجسم يصبح من الأسهل وصول الأكسجين إلى كافة أنحاء الجسم وخصوصا العضلات مما يجعلها أسهل في الحركة والانقباض خلال ممارسة التمرين، إضافة إلى ذلك تجعل من القلب في حالة استعداد أفضل بدون أي صدمات مفاجاه أو توتر.

3- تجنب التعرض للإصابات الخطيرة

من أهم الأسباب التي تجعلك دائما مهتم بممارسة التسخينات قبل التمرين هو تجنب التعرض للإصابات الخطيرة التي ما تحدث غالبا للرياضيين، تزيد فرصة حدوث الإصابات الرياضية في حالة عدم ممارسة تمارين الإحماء وخصوصا الإصابات الخاصة بالمفاصل مثل مفصل الكتف أو الركبة والتي لا يكون بها ما يكفي من الدماء عندما تستخدم الأوزان المرتفعة وبالتالي يمكن أن تسبب الإصابات الخطيرة.

4- تهيئة الحالة الذهنية قبل ممارسة التمرين

لا تعتبر التسخينات قبل التمرين فقط مهمة للجسم ولتجنب الإصابات ولكن من الممكن أن تكون مهمة للعقل والذهن بشكل خاص، قبل البدء في ممارسة التمارين عالية الشدة من الأفضل تهيئة عقلك والحالة الذهنية للمجهود القادم، لا تعتمد التمارين الرياضية على الحالة الجسدية فقط ولكن يجب أن تكون ذهنيا في حالة تركيز خلال كل حركة تقوم بها وهو ما يجعل الأداء أفضل خلال التمرين وايضا تتجنب حدوث أي إصابات.

5- تخفيف الألم خلال ممارسة التمرين

قد يتعرض بعض الاشخاص إلى الشعور ببعض الألم خلال ممارسة التمارين الرياضية، من الممكن أن تكون التسخينات ذات فائدة كبيرة لتخفيف هذا الألم خلال التمرين بسبب أن التسخين يساعد على تدفئة العضلات وجعلها مسترخية ومرنة بشكل أكبر وبالتالي سهولة في الحركة وتجنب الألم.

ما هو الوقت المناسب لأداء التسخينات قبل التمرين؟

من الأفضل أن يكون التسخين قبل ممارسة التمرين يتراوح ما بين 5-10 دقائق تقريبا، يجب البدء في ممارسة الإحماء بشكل تدريجي ومن ثم زيادة الشدة خلال الوقت المخصص للتسخين حتى تقترب من اقصى حد وتصبح جاهز تماما لأداء التمرين الرئيسي.

في البداية يجب أن تبدأ بممارسة تمارين التسخين للجسم بشكل كامل، على سبيل المثال الركض أو صعود الدرج وهي تمارين تحرك أغلب عضلات الجسم، بعد الإنتهاء من المهم العمل على العضلات التي سوف تستخدمها في التمرين بشكل مركز على سبيل المثال ممارسة تمارين الضغط قبل تمرين الصدر، أو استخدام تمرين السكوات قبل تمرين الأرجل.

ما هي افضل انواع تمارين التسخين قبل التمرين؟

هناك عدد كبير لا حصر له من التمرين التي يمكن ممارستها قبل أداء التمرين الرئيسي ومن أهمها:

  •  الركض.
  •  نط الحبل.
  •  صعود الدرج.
  •  القرفصاء.
  •  الطعن الأمامي.
  •  الطعن الجانبي.
  •  الضغط.
  •  طحن البطن.
  •  بلانك.
  •  تحريك اليدين بشكل جانبي وعلوي بحركات دائرية.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area