الولايات المتحدة الأمريكية
صحتكم أولا: نظرا لانتشار جائحة الكورونا في العالم ننصحكم بعدم الإختلاط والإلتزام بالمنزل، نتمنى لكم ولأحبتكم وللعالم الصحة والعافية

هل أحتاج مدرب شخصي أم لا؟

يقُوم المُدرّب الشخصي بِتزوِيدك بتمارِينإبْداعية وفعّالة كما يقُوم بمِنعك مِن خطر الإصابة بِتوجيهك لَلقِيام بالتمارينبالطرِيقة المُثلى. ويُوفّر لك المُدرّب الشخصي الدعم الرِياضي الكامل كُل هذا فيسبِيل تحقيق أهدافك.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

وِفقاّ لِدراسة تم نَشرها في صحيفة الطِب الرَياضِي والعُلوم فإنّ المُدرّب الرِياضي يزيد مِن نِسب تحقيق أهدافك بِمُعدّل 30% حيث أَشارت هذِه الدّراسة إلى فَعاليّة الإِشْراف المّباشِر أثناء أداء التّمارين له أثرإيجابي كبير على مُخرجات تَمرينك.

حدّد ماذا تَحتاج

أنتَ تُريد نِظام تَمرين مُلائِم لِجدولك وأهدافِك ومِقدار المال الذي مِن المُمكن أن تصرِفه، بالإضافة إلى نَوعيّة التمارين التي تَود ولا تَود مُمارستها للأنك لن تَلتزِم بنِظام تمرين لا تُحبه.

يُمكنُك جلْب مُدرّب شخصي إن كان لَديك هدف واضح البداية والنّهاية أو إن كُنت تُريد أن تُصلح مُشكلة ما فِي نِظام تمرِينِك الحالي كرَغبتك فِي إتقان طريقة أداءك لِتمرين السكواتس أو كيْفِية مَمارسة تمرين الأكتاف مَع وُجود إصابة قَديمة.

كيف تختار مُدرّبك؟

لِإيجاد المُدرّب الذي يُناسبك لابد عليك أن تُحّدد أولاً إن كنت تريد زيادة قوتك أم قُدرة تحمّلك أم سرعتك، أم تريدهم جمِيعاً معاً. المُدرّب الرَياضي شبيه بزميلك فِي الفريق فاحرص عَلى أن يكُون زميلاً جيّداً. لإختيار المُدرّب المُناسب لك يجِب أن تعرف ما هِي طبيعة الشخص القادِر على تَحفيزك، هل هُو الشخص الذي يُكثر مِن توجيه المِهام إليك أم هو الشخص الحَماسي والمُتفاعل.

احرَص أيضاً على معرِفة نِقاط ضعفك بالإضافة إلى الإصابات التي لديك ليكون المُدرّب الرياضي على دِراية تامّة بِحالتك ليصمّم لك البرنامج الرياضي تِباعاً.

اختبِر مُدرّبك

قبل أن تختار مُدربك يجب أن تتأكد أنه يَستحق المال الذي ستُنفِقه لأنك ستستثمِر في جِسمك وهذا استثمار لا يَجب الإِستهوان بِه. سواء كان المُدرب الذي تود تعْيينه ينْتمي إلى نادي رياضي أو مؤسسة ما أو كان مُستقلاً لا بد أن تتأكد أنه حائِز على شهادة مِن إحدى أكاديميات الرياضة العالمِيّة المَشهورة، ولا بُد أن يكون قد أمضى فترة تدرِيبية في الإسْعافَات الأوّلية. كما يجب أن يكون قادِراً على التقييم بِصورة سليمة لمُتابعة أداءك.

إن لم تَستطِعْ أن تتحمّل نفقة المُدرّب الشخصي فهُنالك الكثير مِن المواقِع الإلكتروتية التي تُوفّر التقييم والمُتابعة.

أن تكون رِياضي أجسام فهذا يتطلّب مِنك أن تكون في حالة تَعليم مُستمر، إن كان مُدرباً شخصياً أو صديق أو مُدرّب النادي لا تتردّد في طرْح الأسئِلة لتِعرف أكثر وتتطَوّر أكثر.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area