flag الولايات المتحدة الأمريكية

هل الرياضه تخفف من اضرار التدخين؟

ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم قد يوفر لك عدد كبير من الفوائد الصحية للجسم، ولكن عادة التدخين على العكس قد تسبب لك عدد لا حصر له من الأضرار المختلفة وتجعلك عرضة للعديد من الأمراض، ولكن ماذا لو كنت مدخن وتمارس التمارين الرياضية بانتظام.
2 دقائق قراءة
شارك المقال على :

اضرار التدخين على الجسم

من المعروف أن التدخين من العادات السلبية السيئة على الجسم بشكل كبير، ومن الممكن أن يؤثر التدخين على عدد كبير من الأعضاء الداخلية في الجسم بشكل سلبي على المدى البعيد، ويزيد من احتمالات الإصابة بامراض لا حصر لها.

انسداد الشعب الهوائية

يؤثر التدخين بشكل مباشر في في الشعب الهوائية، وبالتالي يمثل خطر كبير في إصابتك بانسداد في الشعب الهوائية وعدم القدرة على التنفس، ومن الممكن أن يتعرض المدخن فيما بعض بعدد كبير من الالتهابات في الشعب الهوائية.

الإصابة بالأزمات القلبية

يؤثر التدخين على عضلة القلب، ومن الممكن أن يتسبب في تعريض القلب لحدوث أزمات قلبية، ويؤثر التدخين على الدورة الدموية للجسم وقدرته على توزيع الدم بشكل مثالي لباقي أعضاء الجسم من القلب.

الإصابة بالأمراض السرطانية

يزيد التدخين من خطر الإصابة بالأمراض السرطانية كا سرطان الرئة وسرطان الفم وسرطان القولون، و عدد الحالات التي تصاب بالسرطان نتيجة التدخين في تزايد يومي.

هل الرياضة تخفف من أضرار التدخين؟

هناك الكثير من المدخنين من الممكن أن يقوموا بممارسة التمارين الرياضية بانتظام وفي نفس الوقت يقوموا بالتدخين، ولذلك يجب ان تعرف ان الرياضة من الممكن أن تشكل فرق كبير وان تساعد في التخفيف من اثار التدخين.

خفض احتمالات الإصابة بسرطان الرئة

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام للمدخنين، تعتبر عامل مهمه لخفض احتمالية إصابة الشخص بسرطان الرئة مقارنة بالمدخن الغير ممارس للتمارين الرياضية، ويعتبر سرطان الرئة هو أكبر خطر يشكل تهديد للمدخنين.

عدم التعرض لضعف وضمور عضلات الجسم

من الآثار السلبية للتدخين أنه من الممكن أن يتسبب بعدد كبير من المشاكل للعضلات وان يتسبب بضعفها وضعف الجسم بشكل عام، ولذلك ممارسة التمارين الرياضية التي تعتمد على تحريك الجسم والنشاط البدني قد تكون أحد العوامل المهمة لتجنب حدوث ضعف في عضلات الجسم مستقبلا والحفاظ على القوة العضلية وزيادتها.

تنظيف الجسم من سموم التدخين

تحتوي السجائر على نسبة مرتفعة من النيكوتين والقطران والمواد السامة والتي تتسبب في تعرض الجسم لامتصاص العديد من السموم، ولذلك التمارين الرياضية المنتظمة تعد من الأمور التي تساعد الجسم في التخلص من السموم المختزنة وتطهيره منها بشكل سريع نتيجة التعرق باستمرار أو الالتزام بنظام غذائي صحي.

تحسين الدورة الدموية في الجسم

يؤثر التدخين على القلب و الدورة الدموية ولكن ممارسة التمارين الرياضية من مميزاتها هو تحسين الدورة الدموية للجسم بشكل عام، مما يضمن للمدخن التقليل من احتمالات حدوث مشاكل للقلب مستقبلا.

تحسين اداء الجهاز التنفسي

يواجه المدخن العديد من المشاكل المتعلقة بالتنفس بشكل طبيعي مقارنة بالأشخاص غير المدخنين، فيؤثر دخان السجائر على قدرة الرئة والجهاز التنفسي على استقبال الاكسجين مما يجعل من المدخن يواجه مشكلة في الحركة وممارسة أي نشاط بدني ويشعر بصعوبة في التنفس، ولكن بالانتظام في ممارسة التمارين الرياضية سوف يشعر المدخن بتحسن كبير في قدرته على التنفس بشكل أسهل.

تقليل رغبة المدخن للتدخين

من أهم فوائد ممارسة التمارين الرياضية للشخص المدخن أنها قد تؤثر في رغبة المدخن على استهلاك المزيد من السجائر التي يستهلكها يوميا، مما قد يشكل للمدخن بيئة جيدة لترك التدخين مستقبلا، وتساعد أيضا التمارين الرياضية على التخفيف من آثار النيكوتين في الجسم نتيجة ترك التدخين، فعند ترك المدخن لعادة التدخين يشعر ببعض الصعوبة نتيجة أعراض الانسحاب، وهو ما تعمل التمارين الرياضية على التقليل منه بشكل كبير.

ان كنت من المدخنين وتمارس التمارين الرياضية باستمرار، فحاول ان لا تتوقف عن ممارسة التمارين الرياضية حتى ان لم تكن تستطيع ترك التدخين في الوقت الحالي، فيجب أن تكون التمارين الرياضية هي العادة الأساسية في يومك بدلا من التدخين، فحاول دائما ان تقوم بالتخلص من التدخين باحد الوسائل المتاحة كا استخدام الادوية مثل علكة النيكوتين أو اللاصقات المستخدمة لمساعدتك على ترك التدخين.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area