flag الولايات المتحدة الأمريكية

هل الكارديو يحرق العضلات

بدون أدنى شك يعتبر الكارديو من أهم التمارين الرياضية في أي برنامج تدريبي ناجح ولكن تدور الكثير من الشائعات والأسئلة حول كون الكارديو يحرق من الكتلة العضلية في الجسم أم لا؟!.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

هل تمارين الكارديو تحرق الكتلة العضلية؟

غالبا تم نقاش هذا التساؤل في العديد من الوسائط العلمية والتي كان هناك بينها خلاف كبير هل تمارين الكارديو لها تأثير سلبي على عملية بناء العضلات أم لا، لكن في الواقع فكرة حرق العضلات بسبب تمارين الكارديو تعتبر صعبة نسبيا وليست بالسهولة التي يعتقدها البعض، ولكن هناك مجموعة من الأخطاء الشائعة التي إن حدثت في برنامجك التدريبي لممارسة تمارين الكارديو أو البرنامج الغذائي الخاص بك قد تكون سببا في خسارة الكتلة العضلية عند ممارسة تمارين الكارديو وبشكل طبيعي عند تجنب هذة الأخطاء يمكنك بسهولة ممارسة الكارديو دون الشعور بالخوف من خسارة أي كتلة عضلية.

1- المبالغة في ممارسة تمارين الكارديو

عندما يرغب المتدربين في خسارة الكثير من الوزن أو التنشيف السريع يرتكبوا هذا الخطأ عادة وهو المبالغة في ممارسة تمارين الكارديو ظنا منهم أن هذا الأمر يسهل عملية خسارة الدهون وعلى الرغم من أن الكثير من الكارديو قد يكون حقا فعال في خسارة الكثير من الدهون بسبب بدل مجهود مضاعف ولكن من الممكن أن تؤثر المبالغة في تمارين الكارديو على الكتلة العضلية للجسم.

ملحوظة هامة:

من الأفضل عدم المبالغة في الكارديو وأن يكون ثلاث مرات أسبوعيا بمعدل 20 إلى 30 دقيقة، في بعض الأحيان من الممكن زيادة عدد الجولات التدريبية ولكن يجب أن يكون تحت إشراف مختص لتحديد ما هي عدد الجلسات المناسبة لك في الوضع الحالي لتجنب أي مخاطر صحية مثل خسارة الكتلة العضلية.

2- تأثير تمارين الكارديو على المقاومة

من الممكن أن تكون العلاقة بين تمارين الكارديو وتمارين المقاومة علاقة إيجابية ولكن في بعض الحالات قد تتحول إلى سلبية في حالة ممارسة الكارديو في وقت خاطئ من اليوم، على سبيل المثال عند ممارسة تمارين الكارديو قبل تمارين المقاومة في الغالب لن يكون أداءك التدريبي بنفس الجودة التي كنت معتاد عليها في الطبيعي وغالبا ستلاحظ أن أدائك انخفض وأيضا الأوزان المستخدمة وعدد التكرارات وعدد المجموعات، بالتالي هنا أنت قد خفضت من كثافة التمرين وشدته مما قد يؤدي مع مرور الوقت إلى انخفاض الكتلة العضلية وانخفاض القوة العضلية أيضا لذلك من الأفضل سواء كنت في مرحلة التنشيف أو مرحلة التضخيم ممارسة تمارين الكارديو بعد الانتهاء من التمرين الرئيسي للمقاومة.

ملحوظة هامة:

في الغالب لا تحتاج تمارين الكارديو إلى المجهود الذي تحتاج إليه خلال تمارين المقاومة وبالتالي حاول توفير الطاقة التي لديك دائما في تمارين الأوزان أفضل من استهلاكها في التمارين الهوائية سواء كنت في مرحلة التضخيم أو التنشيف العضلي.

3- عدم تناول ما يكفي من البروتين في نظامك الغذائي

من أكثر الأسباب الشائعة التي يمكن أن تسبب حرق الكتلة العضلية في برنامجك الرياضي هو عدم تناول ما يكفي يوميا من البروتين، في حالة ممارسة الكارديو وممارسة تمارين المقاومة وأنت لا تحصل على ما يكفي من المغذيات وأهمها البروتين غالبا يميل الجسم إلى فقد الكتلة العضلية مع مرور الوقت، لذلك يجب حساب احتياجك يوميا من البروتين بشكل دقيق لتجنب خسارة أي كتلة عضلية في برنامجك الرياضي.

يمكنك حساب احتياجك اليومي من الماكروز وهو يشمل البروتين والكربوهيدرات والدهون الصحية من خلال استخدام الحاسبة الرياضية التالية:

حاسبة الكربوهيدرات والدهون والبروتين

ملحوظة هامة:

تمارين الكارديو تحفز على حرق الدهون ولكن لا تعتبر هي العامل الأساسي في حرق الدهون والتنشيف لذلك يجب التركيز بشكل رئيسي على نظامك الغذائي وعجز السعرات اليومي المخصص لك دون المبالغة في أي نوع من التمارين الرياضية سواء كانت التمارين الهوائية أو تمارين المقاومة.

مصدر الصور 

إعلان
خبير التغذية (محمود عزّت)
حاصل على شهادة المدرب الشخصي والتغذية الرياضية من ISSA
لفترة محدودة حتى اكتمال العدد
عروض على باقات التدريب الشخصي (تمرين + تغذية) حسب هدفك: تضحيم ، تنشيف ، نزول وزن
عدد لا محدود من الاستشارات على مدار الساعة حول تمرينك أو نظامك الغذائي
+966 50 864 0635 3 أشهر (900ر.س 650 ر.س) 6 أشهر (1800ر.س 1000 ر.س)
هذا إعلان مدفوع وليس خدمة مقدمة من موقع ArabianBodybuilding

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area