flag الولايات المتحدة الأمريكية

هل مقاومة الأنسولين تزيد الوزن؟

مقاومة الأنسولين من الأمراض الأكثر انتشارا بين عدد كبير من الأشخاص، يصاحب مقاومة الأنسولين عدة أعراض جانبية مختلفة فهل تعتبر زيادة الوزن أحد أبرز أعراض مقاومة الأنسولين؟.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

تعريف مقاومة الأنسولين

الأنسولين هو أحد الهرمونات الرئيسية في الجسم لحفظ حياة الإنسان، يعمل الأنسولين على مد الخلايا في الجسم وكل الأعضاء الحيوية بالطاقة والمغذيات، ينطلق الأنسولين عن طريق البنكرياس والذي يطلق كميات مناسبة من الأنسولين عند تناول الطعام للحفاظ على نسبة سكر الدم في وضعها الطبيعي.

تحدث مقاومة الأنسولين بعد مرور فترة من ارتفاع معدلات سكر الدم بحد كبير عن المعدل الطبيعي ويقوم البنكرياس بإفراز كميات كبيرة من الأنسولين وتصبح الخلايا مع مرور الوقت أقل فاعلية في استقبال كميات الأنسولين المفرزة حينها يستمر البنكرياس في إفراز المزيد من الأنسولين، تستمر هذه العملية لمدة وتسمى مقاومة الخلايا للأنسولين والتي لها عدة آثار جانبية أخرى أكثر خطورة.

هل مقاومة الأنسولين تزيد الوزن؟

مقاومة الأنسولين تعني ارتفاع نسبة سكر الدم بشكل كبير مما يترتب عليه عدة آثار جانبية خطيرة، كلما ارتفعت نسبة هرمون الأنسولين في الجسم كلما كان الجسم أكثر قابلية لاختزان الدهون ولذلك تعتبر مقاومة الأنسولين من أكثر المشاكل الصحية التي تؤدي في النهاية إلى زيادة الوزن ومع مرور الوقت تصل إلى مراحل السمنة المتقدمة والخطيرة.

يذكر أيضا أن من أبرز أعراض مقاومة الأنسولين انتشارا بين الأشخاص هي زيادة الشهية بشكل غير طبيعي، حتى بعد تناول الوجبات الرئيسية يشعر مصابين مقاومة الأنسولين بالجوع بشكل كبير ويصبح تناول الطعام بشكل مفرط في بعض الأحيان ما يسبب زيادة في عدد السعرات اليومية المستهلكة تبدأ الدهون في التراكم داخل الجسم ويزيد الوزن.

أبرز أعراض مقاومة الأنسولين

مقاومة الأنسولين لا تظهر ببساطة ويمكن اكتشافها بسهولة، قد يكون شخص ما مصاب بمقاومة الأنسولين لفترة طويلة من الزمن دون معرفة هذا الأمر ولا يتم اكتشافه عادة إلا بعد الإصابة بمضاعفات مقاومة الأنسولين في الجسم مثل السكري من النوع الثاني والذي يحدث حينما لا يكون البنكرياس قادر على موازنة سكر الدم بالمعدل الطبيعي عن طريق نفس كميات الأنسولين ويصبح عاجزا تماما عن إطلاق كميات أكبر من الأنسولين في الجسم، هناك مجموعة من الأعراض يمكن من خلالها استنتاج الإصابة بمقاومة الأنسولين ومنها:

  1. كثرة التبول.
  2. التعب والإرهاق المستمر.
  3. الصداع.
  4. ارتفاع ضغط الدم.
  5. الجوع طوال الوقت.
  6. العطش المستمر.
  7. ظهور بقع الجلد.
  8. زيادة الوزن بشكل كبير.

مضاعفات مقاومة الأنسولين

مع مرور الوقت  من الممكن أن تظهر عدة مشاكل صحية أخرى مع مقاومة الأنسولين ومنها:

  1. أمراض القلب.
  2. ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم.
  3. انخفاض معدلات الكوليسترول الجيد مقابل ارتفاع الضار.
  4. أمراض الكلى.
  5. السكري من النوع الثاني.

تجنب زيادة الوزن مع مقاومة الأنسولين

إن كنت مصاب فعلا بمقاومة الأنسولين فليس من الضروري أن تصاب بزيادة في الوزن أن قمت بإجراء مجموعة من التغييرات على نمط الحياة اليومي.

  1. ممارسة التمارين الرياضية سواء التمارين الهوائية أو تمارين المقاومة لمدة نصف ساعة يوميا و 5 أيام أسبوعيا على الأقل.
  2. تجنب أي أطعمة غير صحية أو مصنعة.
  3. الاعتماد على أنواع الكربوهيدرات الطبيعية غير المصنعة مثل الشوفان والكينوا والحبوب الكاملة والبقوليات.
  4. إضافة الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضروات إلى الأطباق الرئيسية لتجنب الجوع المستمر والتحكم في نسبة سكر الدم.
  5. شرب ما يكفي من الماء على مدار اليوم.
  6. الحصول على وقت كافي من النوم في المساء وتجنب السهر لفترات طويلة.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area