الولايات المتحدة الأمريكية
صحتكم أولا: نظرا لانتشار جائحة الكورونا في العالم ننصحكم بعدم الإختلاط والإلتزام بالمنزل، نتمنى لكم ولأحبتكم وللعالم الصحة والعافية

 4 فوائِد للخضار للاعبي كمال الأجسام

لماذا تعد الخضراوات مهمة للاعب كمال الأجسام، وهل لها فائدة وأهمية كأهمية البروتين والتمارين للاعب كمال الأجسام؟ تعرف على أهمية الخضراوت لك كلاعب كمال أجسام وكيف سوف تساعدك قي الحصول على بنية عضلية ضخمة.
2 دقائق قراءة
شارك المقال على :

يتغاضى مُعظم لاعبي كمال الأجسام عن إِدراج الخضار فِي نِظامهم الغذائي الغني بالبروتين والنشويات ولكن الخُضار لا يقِل أهميّة عن بقية العناصر الغذائية في عماية نُمو جِسمك، لذا يجِب أن يحتوي جِسمك على جميع العناصِر الغذائية اللاِزمة لِمُساعدته على بناء العضلات بكفاءة عالية.

تُعتبرالخضروات مصدر غِذاء غني بالفيتامينات والمعادِن الضرورِية لِتحسين صحة الجِسم العامة مِما يُحفز عملية البناء لديك بِصورة سليمة.

1. مُضادات لِلأكسدة ومصدر غني بالفِيتامينات

كِمية الفيتامينات والمعادِن الكبيرة الموجُودة في الخُضروات تجعلها ذات قِيمة غِذائية عالية ويُساهم تناولها في المُحافظة على صِحة الجِسم وتحفيز عمليّات البِناء. وتحتوي أيضاً على مواد مُضادة لِلأكسدة في هيْئة مواد كِيميائِية نباتية تقُوم بِمساعدة عضلاتك على الاستشفاء بعد التمرين. الليكوبين مادة كِيمميائيّة نباتية موجودة فِي الطماطم والكاروتين في الجزر تحميان جِسمك مِن الأمراض والالتهابات. هُناك مجموعة من المواد الكيميائية النباتية تسمى الإندولات موجودة في بعض الخُضار كالكرنب والبروكولي تقوم بِتحفيز الإنزيمات فِي جسمك لِتقليل أثر هرمون الأستروجين في جِسمك مِما ينتج عن كبر وضخامة عضلاتك.

2. تنظيم الأنسولين

الألياف الموجودة في الخُضار تُبطئ مِن سير عملية الهَضم وتزيد مِن مُقاومة معدل الأنسولين في جِسمك. وعِند دُخول العناصِر الغذائية إلى جِهازك الهضمي بِبُطئ يُؤدي هذا إلى دخول الجلوكوز إلى الدم في فَترات مُتباعدة مِما يزيد مِن كفاءة الأنسولين في توزيعه للجسم. تنظيم الأنسولين يُساعد جسمك على إمتصاص المواد الغذائية المُختلفة لِبناء جسمك والمُحافظة على صحته.

3. الإحسَاس بالشبع  

تحتوي الخضروات على العديد من الفيتامينات والمعادن والألياف التي يحتاجها جسمُك لِلحفاظ على صِحته. الخضروات الغنية بالألياف تُساعد جِسمك على إمتِصاص الفيتامينات والمعادِن والأحماض الأمينية، كما تقوم بإحتِلال مِساحة كبيرة مِن معدتك فتقوم بإرسال إشارات إلى الدماغ لِيُقلل من شهيّتك فتشعُر بالشبع مِما يُقلل من معدل إستهلاكك للسعرات الحرارية.

4. تحفِيز عملِية بناء العَضلات

لا تقُوم البروتينات وحدها ببِناء عضلاتك حيث تلعب الخضار دوْراً حَيوِياً فِي تحفيز عملية البناء. تحتوي الخضار على: الكالسيوم، حِمض الفوليك، فيتامين ج، فيتامين د، فيتامين ه، فيتامين أ وأنواع عديدة أخرى مِن الفيتامينات. هذه الفيتامينات والمعادن مُجتمِعة تُحفّز عملية إنقِباض عَضلاتك وتُحسّن مِن إنتاج كريات الدم الحمراء فِي جسمك مِما يساعدك في الحصول على عضلات أكبر حَجماً وأكثر تناسُقاً.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area