الولايات المتحدة الأمريكية

أنواع الإصابات الرياضية والوقاية منها

يسعى لاعبي كمال الأجسام دائماً لتقديم أقصى ما يستطيعون أثناء التمارين للحصول على أفضل النتائج، مما يدفع الجسم إلى حدوده القصوى والتي غالباً ما تتحول وتترجم الى إصابات مثل إصابات الرقبة والكتف وأسفل الظهر والركبة وغيرها.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

أنواع الإصابات الرياضية

عموماً هنالك ثلاثة أنواع من الإصابات: الحادة وشبه الحادة والمزمنة. 

  • الحادة تحدث الإصابة الحادة على الفور ومن أمثلتها: التواء الكاحل وتمزق العضلات أو كسر الساق، ومن أسبابها سوء التغذية والفشل في الإحماء أو تقنية رفع الأثقال الخاطئة، وعادة ما تكون هذه الإصابات خطيرة ولا ينصح بالتدريب الشاق من بعدها.
  • الشبة حادة وهي التي تتراكم على مدار الوقت والشهور أو حتى السنوات، ومن الأمثلة على ذلك: سلالات العضلات وإصابات الرضوض والإجهاد المختلفة التي تزداد سوء بشكل تدريجي، في الحقيقة هذا النوع من الإصابات يسبب الإحباط للأشخاص بحيث يمكنهم التدريب ولكن ليس بأقصى مستوى لشدة الإصابة، كما أن الأداء مع الوقت يصبح أسوء وأسوء.
  • المزمنة الإصابات المزمنة يمكن أن تكون مدمرة حرفياً في حال إهمالها، من الأمثلة عليها: إصابات المفاصل مثل إصابة الكفة المدورة والتهاب كيس الكتف أو التهاب الأوتار. يجب التعامل مع هذا النوع من الإصابات بحذر شديد حيث أن خطأ واحد قد ينهي الأمر في غرفة العمليات، يجب التأكد من العناية الجيدة للإصابة المزمنة واتباع تعليمات الطبيب.

كما ذكرنا عمليات رفع الأثقال الخاطئة إحدى أكثر الأسباب التي تؤدي للإصابة فيما يلي أبرز تلك الإصابات ونصائح لتجنبها

إصابة العمود الفقري العنقي

يعتبر الظهر والعنق أكثر المناطق عرضة للإصابة نظراً للأنسجة الرخوة، وهما يكونان ما يسمى بالعمود الفقري العنقي الذي يصبح مع الكثير من الحركات والوزن الثقيل أضعف وأضعف، مما يسبب وجع في مفاصل العمود الفقري وتصلبها، وهذا هو السبب في التنبيه دائماً وفي جميع التمارين والرياضات الى الإنتباه على أن يكون الظهر مستقيماً والرأس غير منحني كي لا يزيد الحمل على تلك الانسجة والمفاصل في الأجزاء العلوية من العمود الفقري العنقي بشكل يسبب الخطر وقد يصل إلى الإصابة.

الوقاية من إصابة العمود الفقري العنقي

كما ذكرنا يجب الإنتباه إلى أنك تؤدي التمرين بعمود فقري مستقيم ومحايد بالنسبة للعمود الفقري العنقي أي الظهر كامل بشكل مستقيم مع دفع ذقنك للوراء نحو عمودك الفقري ومع النظر إلى الأسفل، هذه الوضعية ستؤمن لك تجنب الضغط الهائل الذي سيقع على منطقة العنق.

إصابة العمود الفقري القطني

وهنا نتحدث عن منطقة أسفل الظهر على الرغم من أن من آلام أسفل الظهر تؤثر على ما يقرب من 80٪ من الناس تقريباً إلى أن غالبية لاعبي كمال الأجسام يحاولون جاهدين للابتعاد عن مثل هذه الإصابة، لذلك إن كانت لديك تلك الآلام لا تهملها بحجة أنه آلم منتشر بين غالبية الناس، فكونك لاعب رياضي فإن إهمال مثل هذه الآلام قد تنتهي بالإصابة والتوقف عن التمرين، غالباً ما تأتي إصابات أسفل الظهر من آلات التمرين وتمارين القرفصاء والسكوات أو سحب ورفع الأوزان من الأرض.

الوقاية من إضابة العمود الفقري القطني

يجب الانتباه إلى العمود الفقري بشكل مستقيم ومحايد والانتباه إلى ردة الفعل عند رفعك للأوزان من الأرض، لا داعي للاستعجال في رفع وزن ثقيل عن الأرض. يعد الانتباه والإدراك لوضع عمودك الفقري أمراً ضرورياً عند قيامك بالتمرين أو رفع الأوزان وسحبها أيضاً ولا تحني  ظهرك عند قيامك بالتمرين فالإنحناء يعتبر أكثر وضعية ضارة للعمود الفقري.

إصابة الركبة

يعتبر هذا المفصل أكثر عرضة للإصابة من غيرة بسبب خصائصه التشريحية وتوجهه بالنسبة للكاحل والورك أيضاً تعتبر بنية مفصل الركبة غير حيوية بطبيعتها حيث أنه عبارة عن مفصل مع درجتين فقط من الحرية والحركة وهما الانثناء والتمدد، لا يستطيع أن يتحرك غيرهما، هذه الحركة المقيدة نسبياً قد تضع ضغطاً على الأنسجة مثل الأربطة والغضاريف عند قيامك بالتمارين بشكل خاطئ

الوقاية من إصابة الركبة

على الرغم من كثرة حركات الجسم السفلية المختلفة من تمارين قرفصاء وغيرها، إلا أن أول وأهم خطوة يجب القيام بها هي الانتباه أن يكون مكان ركبتك متناسب مع قدمك وهذه الوضعيات والحركات يقوم بها مدربك في تنبهك وتعليمك عليها حيث تختلف كل حركة عن الاخرى.

إصابة الكتف

تمارين الكتف كثيرة وكثيفه وأنت غالباً تحب هذا النوع من التمارين، فمن منا لا يريد الحصول على أكتاف عريضة وقوية؟ ولكن بين كل تمارين الكتف والآلات العديدة لتلك التمارين قد يكون هناك ضرر بصحة الأنسجة الرخوة والنسيجية الموجودة في الكتف، واحدى أكبر تلك المشاكل هي عدم الانتباه إلى اعدادات تلك الآلات الرياضية وعدم تحديدها بالشكل الصحيح والمناسب لجسمك، لذلك عند القيام بوضع حمل زائد لتلك الآلات مع القيام بتمرين الكتف بشكل غير مناسب قد يسبب أذى في الأنسجة مثل الأوتار والأربطة والمفاصل، وبالتالي الإصابة التي قد تصل أحياناً إلى أوجاع تمنع الشخص من النوم حرفياً  وأختلال في وظيفة الأكتاف.

الوقاية من إصابة الكتف

الطرف العلوي من الجسم هو واحد من أكثر المناطق تفاعلية لخلق دوامة وظيفية وعزم الدوران في جميع انحاء المفاصل والأنسجة، مما يضع عليك المسؤولية في التركيز الشديد على الكتف للقيام بالتمرين بشكل سليم. بالنسبة لجميع التمارين بالآلات والأوزان الحرة هنالك حاجة للتركيز ليس فقط على تنفيذ الحركة ولكن أيضاً على الإعداد الأمثل قبل تنفيذ الحركة لضمان وضع واستقرار مناسبين قبل بدء تلك الحركة.

نصائح عامة جديرة بالذكر للوقاية من الإصابات الرياضية بشكل عام

  • التغذية السليمة والصحيحة وعدم إهمال النظام الغذائي.
  • الإحماء بشكل صحيح.
  • يجب الوضع في عين الاعتبار أن التعافي من الإصابة يصبح أكثر صعوبة في التقدم في السن حيث تحتاج ألياف العضلات القديمة والأوتار والأربطة إلى المزيد من الوقت للتعافي، لذلك إذا كنت تعاني من إصابة مزعجة تذكر أن السن يلعب دوراً مهماً للغاية في تحديد متى يكون من الآمن العودة الى نشاطك الطبيعي وبرنامجك التدريبي.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area