flag الولايات المتحدة الأمريكية

بروتين سريع الامتصاص

البروتين من المغذيات الكبيرة التي يحتاج إليها الجسم لبناء العضلات وإصلاح الخلايا، هناك نوعان من البروتين ويختلف كل نوع من ناحية سرعة الامتصاص وهما بروتين سريع الامتصاص و بروتين بطيئ الامتصاص.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

البروتين سريع الامتصاص

هو نوع من أنواع البروتين التي تمتاز بكونها سريعة في الهضم ولا تحتاج إلى وقت طويل لكي يقوم الجسم بالاستفادة منها ونقلها إلى الخلايا لتقوم بدورها في إصلاح الألياف واعادة بناء العضلات، من الضروري تناول هذا النوع من البروتين بعد ممارسة التمارين الرياضية، لأن هذا الوقت هو اكثر وقت على مدار اليوم يحتاج فيه الجسم إلى مصدر بروتين سريع لإيقاف عملية الانهيار العضلي، وبدء عملية تخليق البروتين في العضلات والاستشفاء العضلي.

من افضل الاوقات  ايضا لاستخدام انواع البروتين سريعه الامتصاص هو وقت الصباح عند الاستيقاظ، بعد النوم لفترات طويلة يكون الجسم في حاجة شديدة لمصدر بروتين سريع ولذلك يفضل تناول نوع سريع بمجرد الاستيقاظ صباحا قبل تناول الوجبة الرئيسية.

مصادر البروتين سريع الامتصاص

البروتين سريع الامتصاص هو البروتين الذي يقوم الجسم بهضمه في خلال ساعة أو ساعتين، ومن أفضل أنواع هذا البروتين والاسرع على الاطلاق هو بروتين مصل اللبن، يمتاز بروتين مصل اللبن بكونه مهضوم جزئيا ولا يحتاج إلى الكثير من الوقت للاستفادة منه، ولذلك تعتمد شركات المكملات الغذائية على استخدام هذا النوع من البروتين المميز والغني بكافة الأحماض الأمينية.

قبل استخدام لاعبي كمال الاجسام بروتين مصل اللبن كان البروتين الافضل والأسرع في الامتصاص في المركز الثاني هو بروتين بياض البيض، يحتوي البيض على نسبة مرتفعة من البروتين ولكن البروتين مركز بشكل رئيسي في البياض فقط، ينصح بعدم تناول الصفار بعد التمرين لأنه قد يبطئ قليلا من عملية الامتصاص.

هناك ايضا بعض من مصادر البروتين النباتي التي تمتاز بكونها سريعة من ناحية الامتصاص على الرغم انها لا تعد أسرع من بروتين مصل اللبن أو بروتين بياض البيض ولكن مقارنة بباقي الانواع النباتية الاخرى تعد الخيار الافضل للاعبي كمال الاجسام، ومنها بروتين فول الصويا والبازلاء والأرز البني.

البروتين بطئ الامتصاص

على العكس تماما يوجد نوع آخر من البروتين وهو بطئ الامتصاص، هذا النوع من البروتين يحتاج إلى وقت أطول قليلا في الهضم لكي يقوم الجسم بالاستفادة به بشكل كامل مقارنة بالبروتين سريع الامتصاص، يمكن ان نقول ان البروتين البطئ هو ما يصل وقت هضمه إلى 4 ساعات أو أكثر.

يحتاج الجسم إلى هذا النوع من البروتين على مدار اليوم لكي يمد الجسم بالمغذيات اغلب الوقت، ولكن تحديدا يعد وقت قبل النوم مباشرة هو الأفضل لتناول هذا النوع من البروتين وذلك لأن الجسم يدخل في حالة صيام طويلة لمدة قد تصل إلى 8 ساعات وبذلك لن تتمكن من تناول أي وجبة في هذا الوقت ومن الضروري تناول نوع من انواع البروتين بطئ الامتصاص.

مصادر البروتين بطئ الامتصاص

من اشهر انواع البروتين بطئ الامتصاص هو الجبن القريش وذلك لأنها لا تحتوي على كثير من الدهون مقابل كونها من أكثر أنواع الجبن صحية على الإطلاق، إضافة إلى ان الزبادي والحليب ايضا يحتويان على بروتين بطيئ الامتصاص ويسمى هذا النوع من البروتين بروتين الكازين، هناك عدد كبير من منتجات المكملات الغذائية التي تحتوي على هذا النوع من البروتين تحت مسمى بروتين الكازين.

الفرق بين البروتين سريع وبطئ الامتصاص

الفرق بين النوعان من البروتين هو كمية الدهون أو الالياف في هذا البروتين، كلما زادت نسبة الدهون مع الألياف كلما كان البروتين أبطأ في الامتصاص، على سبيل المثال تناول البيض كامل يجعله ابطئ من تناول بياض البيض فقط، وهذا ايضا ينطبق على البقوليات الغنية بالألياف والتي تزيد من وقت هضمها وبالتالي تجعلها بطيئة في الامتصاص.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area