flag الولايات المتحدة الأمريكية

تمارين الإطالة قبل أو بعد التمرين

تمارين الإطالة من التمارين التي يجب أن تكون إضافة  لروتينك التدريبي اليومي، قد يعتقد البعض أن الإطالات لا تمتلك الأهمية الكافية، لكن على العكس تماما تعتبر تمارين الإطالة ضرورية للجسم ولكن ما هو أفضل وقت لممارستها قبل أو بعد التمرين؟.
3 دقائق قراءة
شارك المقال على :

ما هي تمارين الإطالة؟

تمارين الاطالة هي مجموعة من التمارين منخفضة الشدة التي لا تعتمد على حمل أوزان ثقيلة خلال ممارستها ولكن تعتمد فقط على وزن الجسم، تهدف تمارين الإطالة إلى شد وإطالة العضلات والمفاصل وتعتبر هذه الحركات البسيطة ضرورية ولها عدد من الفوائد التي لا غني عنها لأي رياضي.

أفضل وقت لتمارين الإطالة قبل أو بعد التمرين؟

تمارين الإطالة من التمارين التي يمكنك ممارستها في أي وقت على مدار اليوم، يمكن ممارسة تمارين الإطالة قبل البدء في ممارسة التمارين الرئيسية وتساعد على تهيئة الجسم والمفاصل والعضلات للتمرين وتحسن من ضخ الدم إليها بشكل كافي الذي يزيد من المرونة ويحسن الأداء الرياضي خلال التمرين، أما عن بعد التمرين تساعد تمارين الإطالة إراحة الجسم والشعور بالاسترخاء وتخفيف التوتر والألم العضلي.

على الرغم من أن تمارين الإطالة دائما ما ترتبط بالوقت الذي يسبق قبل أو بعد التمرين إلا أنه من الممكن إضافة روتين الإطالات في أوقات مختلفة من اليوم على سبيل المثال في الصباح عند الاستيقاظ وذلك لتحسين تدفق الدم وزيادة النشاط والمرونة.

الوقت المناسب لممارسة الإطالة

يحتاج الجسم إلى حوالي 3-10 دقائق تقريبا من تمارين الإطالة سواء كانت قبل أو بعد ممارسة التمارين الرياضية، على الرغم من فوائد تمارين الإطالة للجسم ولكن يجب عدم المبالغة في ممارستها عن هذا الوقت لمنح نفسك فرصة ووقت كافي لممارسة التمرين الرئيسي عالي الشدة وتجنب الإفراط في وقت التمرين اليومي مما قد يسبب لك الإجهاد العضلي و تزيد فرصة حدوث الإصابات الرياضية.

تمارين الإطالة أو الإحماء قبل التمرين؟

قد يعتقد البعض أن تمارين الإطالة هي تمارين الإحماء، تمارين الإحماء هي نوع من التمارين التي تهدف دائما إلى رفع معدل نبضات القلب والتنفس ودرجة الحرارة وتأهيلك لممارسة تمارين عالية الشدة لذلك تعمل تمارين الإحماء بشكل معاكس عن تمارين الإطالة التي تهدف إلى استرخاء الجسم، كما أن تمارين الاحماء يمكنها أن تحاكي نفس حركات التمرين الرئيسي على سبيل المثال ممارسة تمرين ضغط الصدر بالبار بوزن خفيف أو بدون وزن قبل البدء في المجموعة الرئيسية.

ما هي فوائد تمارين الإطالة؟

1- تحسين مرونة الجسم

مرونة الجسم هي القدرة على الحركة في عدة اتجاهات بشكل سهل وسلس، تساعد تمارين الإطالة بشكل منتظم على زيادة مرونة الجسم مما يؤثر بشكل مباشر على أدائك الرياضي وحينها تكون قادر على ممارسة التمارين بشكل أفضل وتحكم أعلى.

2- زيادة تدفق الدم

تعمل تمارين الإطالة على زيادة تدفق الدم إلى كافة أنحاء الجسم وبالتالي تساعد على زيادة استشفاء العضلات وإعادة إصلاح الألياف العضلية وتغذيها وذلك لأن الدماء في الجسم تكون محملة بالمغذيات الضرورية للاستشفاء والبناء العضلي.

3- تجنب الإصابات الرياضية

تحدث الإصابات الرياضية في أغلب الأحوال بسبب عدم الإطالات بشكل جيد قبل ممارسة التمرين، الالتزام بروتين ثابت من تمارين الإطالة يزيد من تدفق الدم ومرونة العضلات والمفاصل وبالتالي تجنب الإصابات المحتملة.

4- التقليل من حمض اللاكتيك في العضلات

عند ممارسة التمارين الرياضية يتم إنتاج حمض اللاكتيك في الجسم والعضلات، يؤدي هذا الحمض إلى زيادة الشعور بالألم العضلي، تساهم تمارين الإطالة والتمدد بعد التمرين مباشرة في تقليل تراكم حمض اللاكتيك في العضلات وتخفيف الألم.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area