الولايات المتحدة الأمريكية

التمرين قبل الإفطار أم بعد الإفطار في رمضان

هناك الكثير مما يجب مراعاته في شهر رمضان المبارك فيما يخص تمارينك ونظامك الغذائي وأسلوب نومك، وواحدة من هذه الامور التي يجب مراعاتها هي موعد التمرين الخاص بك، حيث أن أكبر تكيف ستحتاج إليه هو أوقات التمرين.
4 دقائق قراءة
شارك المقال على :

صحيح أن شهر رمضان يفرض علينا عدم الأكل والشرب من شروق الشمس وحتى غروبها ولكن هذا لا يعني أن التدريب يجب أن يتوقف، بدلاً من التركيز على ما لا يمكنك فعله ركز على الفوائد التي تأتي من الصيام وركز على تدريبك بالطريقة التي تحقق لك أهدافك الخاصة، في هذا المقال سنتحدث عن توقيت التمرين الأنسب في رمضان قبل الإفطار أم بعد الإفطار.

وقت التمرين في شهر رمضان

هناك ثلاث أوقات في اليوم يكون فيها التمرين أكثر فعالية في شهر رمضان المبارك.

قبل الفطور

يعتبر جيد إذا كان قبل الإفطار بساعة واحدة حيث يعتبر هذا التوقيت مناسب لممارسة تمارين منخفضة الكثافة بدلاً من ممارسة تمارين رفع الأثقال، حيث ستكون مستويات الكربوهيدرات الخاصة بك منخفضة جداً في هذا الوقت، لذا لن يكون لديك الكثير من الطاقة لممارسة تمارينك كالمعتاد، ومع ذلك يعتبر هذا الوقت مزدحم اجتماعياً إن صح التعبير مع الأهل وفي المطبخ والتحضير وحتى لو لم تكن هذه بمشكلة، فتوجد نقطة ضعف اخرى وهي عدم قدرتك على شرب الماء أثناء التمرين والذي يعتبر الجانب السلبي الرئيسي لهذا التوقيت، لذلك تأكد من حصولك على الكثير من السوائل في اللحظة التي تفطر بها إذا قمت بالتمرين قبل الإفطار.

بعد صلاة التراويح

ممارسة تدريباتك بعد صلاة التراويح ستعود إليك بفائدة إضافية وهي أنه سيكون هنالك متسع من الوقت لتناول وجباتك المسائية ويمكنك أيضاً شرب الماء أثناء التدريب، ولكن الجانب السلبي الوحيد لهذا التوقيت هو أنك قد تشعر بأنه قد يأخذ أفضل أوقات اليوم للخروج مع الأهل أو الأصدقاء والاستمتاع بالأجواء الرمضانية.

  • أما بالنسبة للتمرين بعد الفطور وقبل التراويح فيعد وقت جيد نوعاً ما ولكن فقط للتمارين منخفضة الكثافة وفي بعض المناطق والدول قد لا يكون هناك الوقت الكافي أساساً للتمرين بين الفطور وموعد صلاة التراويح.

قبل السحور

قبل تناول وجبة السحور يعتبر التدريب جيد وذو فعالية بسبب أن الجسم لديه ما يكفي من مصادر الطاقة والترطيب خلال فترة الصيام، ربما يعني هذا الثالثة صباحاً لذلك قد يواجه الكثير الصعوبة في التمرين في هذا الوقت سواء إيجاد صالة رياضية غير مغلقة في هذا الوقت أو حتى القلق بشأن العبث بساعات النوم الخاص بك، حيث عدم حصولك على قسط كاف من النوم قد يكون لديه مجموعة كاملة من الآثار الجانبية الجسدية السلبية، بسبب أنه أثناء النوم يتم إطلاق هرمونات النمو التي تعمل على إصلاح أنسجة الجلد والعضلات كما يرتبط انخفاض النوم بانخفاض اللبتين الذي يثبط الشهية وارتفاع مستوى الجيرلين التي تحفز الجوع، ولكن إن كنت لست من هؤلاء الأشخاص وفعلا تستطيع التمرين في مثل هذه الأوقات فسيكون هذا الوقت هو الأكثر فعالية، حيث يمكنك تجديد مستويات البروتين والعناصر الغذائية الخاصة بك بعد ذلك بالإضافة إلى القدرة على شرب السوائل أثناء التمرين، ولكن سيكون كل هذا قبل ساعة واحدة من السحور، لا تنسى ذلك نعي تماماً صعوبة الوقت لذلك قد لا نعتبره التوقيت المناسب للتمرين.

أفضل وقت للتمرين في رمضان

هناك 4 مدارس فكرية عندما يتعلق الأمر بالتدريب خلال شهر رمضان المبارك وجميعهم يتفق على وجوب تقليص مقدار التمرين الذي تقوم به عادة، خاصة إذا كنت شخص يقوم بالكثير من تمارين الكارديو أو الجري لمسافات طويلة أثناء الصوم ومع ارتفاع درجات الحرارة وعدم وجود السوائل من شروق الشمس وحتى غروبها تهدد صحتك من خلال دفع نفسك أكثر من اللازم لذلك.

  • لا ينصح بالقيام بتمارين الكارديو المكثفة وتمارين رفع الأثقال أثناء الصيام.
  • يوصى بخفض عدد تمارين الكارديو لمدة اسبوعين خلال الشهر.
  • بالنسبة للتدريب الأثقال ستكون أفضل الأوقات بعد صلاة التراويح في الليل أو حوالي ساعة بعد الإفطار.
  • قم بوضع جدول زمني لنفسك وخطط لممارسة الرياضة مرتين في الأسبوع إذا كنت تشعر حقاً بالقوة فتستطيع إضافة يوم إضافي لهذا النظام.

الخلاصة: التمرين قبل أم بعد الإفطار؟

في الحقيقة يتفق الكثير من خبراء الصحة والتدريب أن الوقت الأفضل للتدريب هو بعد الإفطار ولكن الواقع يقول أنه لا يوجد وقت مثالي لممارسة الرياضة خلال شهر رمضان المبارك، فهو يتعلق بما يناسبك ويناسب جدول يومك ونشاطاتك، اختر الوقت الذي يناسبك من الأوقات الثلاث التي تم ذكرها على النمط الذي يتناسب مع جدول نشاطاتك اليومية وجدول النوم الخاص بك.

نصائح حول التدريب في رمضان

  • سواء قررت ممارسة تمارينك الرياضية قبل الإفطار أو بعده فيوصي خبراء الصحة بالبدء ببطء وبشكل تدريجي خلال الأيام الأولى من شهر رمضان من خلال ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة فقط.
  • تذكر أن الهدف من تمارينك خلال شهر رمضان المبارك هو الحفاظ على الكتلة العضلية وليس الربح (أي زيادة الكتلة العظلية) تجنب دفع جسدك إلى أقصى طاقته وقدرته كما كنت معتاد قبل شهر رمضان.

عن الكاتب

كتابنا المساهمين هم مجموعة مختارة من المدربين المحترفين وخبراء التغذية والمكملات الغذائية في العالم العربي.
إستعرض جميع مقالات الكاتب
Ads Area